اليورو يسجل رقما قياسيا تاريخيا مقابل الدولار

الدولار يتراجع بشدة

لندن - سجل سعر اليورو الخميس رقما قياسيا بلغ 1.4065 دولار بعدما خفض الاحتياطي الفدرالي الاميركي معدل الفائدة الرئيسية بنصف نقطة مئوية الثلاثاء وفي حين تترقب الاسواق تصريحات لكبار المسؤولين الاقتصاديين الاميركيين.
وكان اليورو شهد ارتفاعا كبيرا الثلاثاء وهدأ نسبيا الاربعاء. واتت هذه التطورات اثر اعلان خفض نسبة الفائدة الرئيسية في الولايات المتحدة الى 4.75%
وكان اليورو متداولا بسعر 1.4040 في لندن قرابة الساعة الثامنة بتوقيت غرينتش.
ويدلي رئيس الاحتياطي الفدرالي الاميركي بن برنانكي ووزير الخزانة الاميركي هنري بولسن بافادات امام الكونغرس في وقت لاحق.
وتقول ميليندا سميث خبيرة الاقتصاد في مصرف "اي بي ان امرو"، "في ضوء قرار الاحتياطي الفدرالي بشأن اسعار الفائدة وقبل افادة برنانكي وبولسون حول ازمة الرهن العقاري يتوقع ان يعاني الدولار من ضعف اضافي".
ويؤكد ديريك هالبينبي كبير خبراء شؤون العملات في مصرف "طوكيو-ميتسوبيشي" في لندن ان "الدولار سيبقى هشا للغاية ويرجح ان يعاني من المزيد من الضعف".
ويوضح ان ارقام الاقتصاد الاميركية "ستكون اساسية في تحديد تحرك الاحتياطي الفدرالي المقبل".
ويقول غافين فريند الخبير الاقتصادي في مصرف "كوميرزبنك"، "في ضوء قرار الاحتياطي الفدرالي من المرجح ان تؤدي اي ارقام سلبية (في الاقتصاد الاميركي) الى تكهنات بخفض نسب الفائدة مما يعرض الدولار لضغوط جديدة".
واعتمد اليورو وهو العملة الاوروبية الواحدة في الاول من كانون الثاني/يناير 1999.
والدول التي انضمت الى اليورو عند انشائه هي النمسا وبلجيكا وفنلندا وفرنسا والمانيا واليونان وايرلندا وايطاليا ولوكسمبورغ وهولندا والبرتغال واسبانيا.
وانضمت سلوفينيا لاحقا في الاول من كانون الثاني/يناير 2007 بعدما اصبحت عضوا في الاتحاد الاوروبي في 2004 لتصبح بذلك اول دول شيوعية سابقة تعتمد العملة الاوروبية الواحدة.