اقتصاد المخاوف: النفط يتجاوز 81 دولار

وصلنا الى الاحمر!

سنغافورة - قفز سعر العقود الاجلة للنفط الخام الاميركي مسجلا مستوى قياسيا جديدا فوق 81 دولارا للبرميل الثلاثاء مستمدا دعما من المخاوف من نقص الامدادات في فصل الشتاء في الولايات المتحدة أكبر مستهلك للطاقة في العالم التي تهدئ فيها التوقعات بخفض لاسعار الفائدة من المخاوف من حدوث كساد.
وارتفع سعر عقود الخام الاميركي لشهر اكتوبر/تشرين الاول في بورصة نايمكس 56 سنتا الى 81.13 دولار للبرميل بحلول الساعة 0315 بتوقيت غرينتش بعد ان قفز 1.47 دولار يوم الاثنين الى المستوى القياسي 81.18 دولار.
وارتفع سعر عقود مزيج النفط الخام برنت في لندن 22 سنتا الى 77.20 دولار للبرميل.
وقال ديفيد مور محلل السلع الاولية في بنك كومنولث الاسترالي "اكتسبت السوق زخما ذاتيا حينما تزامنت تحركات الاسعار مع شح الامدادات في السوق."
واضاف قوله "في مثل هذا الوضع من شح امدادات المعروض فانه من المحتمل ان ترتفع الاسعار بشدة دون اي انباء هامة جديدة لكني في الواقع اتوقع بعض عمليات البيع لجني الارباح عند هذه المستويات لتهبط الى حوالي 80 دولارا."
ومن المتوقع ان يخفض مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الاميركي) اسعار الفائدة حينما يجتمع الثلاثاء الامر الذي كان عامل دعم للنفط واسواق السلع الاولية الاخرى. ويتوقع المحللون ان يخفض المجلس سعر الفائدة الاساسي 25 نقطة اساس على الاقل لمنع ازمة الائتمان من ان تهوي بالاقتصاد في غمرة الكساد.
وكانت منظمة اوبك اتفقت على اجراء زيادة بسيطة قدرها 500 الف برميل يوميا في انتاجها من النفط من اول نوفمبر/تشرين الثاني لكن محللين يقولون ان القرار غير كاف لتغيير مسار انتعاشة للنفط شهدت صعود اسعاره نحو 30 في المئة هذا العام.