الجيش الاميركي يطلق سراح خمسين معتقلا من سجونه كل يوم في رمضان

اكثر من 20 الف معتقل عراقي لدى القوات الاميركية

بغداد - اعلن الجيش الاميركي في العراق الخميس البدء بتنفيذ برنامج سيتم بموجبه اطلاق سراح خمسين الى ثمانين معتقلا عراقيا من السجون التي يديرها في كل يوم خلال شهر رمضان المبارك.
وبدا اليوم اول ايام شهر رمضان المبارك في العراق بالنسبة للسنة، فيما يبدا عند الشيعة الجمعة.
واوضح بيان عسكري اميركي ان "قوة المهام 134، وهي منظمة اميركية مسؤولة عن شؤون المعتقلين، تتوقع اطلاق سراح عدد يتراوح من خمسين الى ثمانين معتقلا في كل يوم من ايام شهر رمضان".
وافاد البيان الذي نقل عن الميجور جنرال دوغلاس ستون قائد قوة المهام الاميركية "سيتم الافراج عن المعتقلين الذين اعتقلوا لاسباب امنية ولم تثبت ادانتهم وتعتقد قوات التحالف انتفاء الحاجة لاحتجازهم".
واشار البيان ان "الافراج سيتم وفقا لعملية تبنتها الحكومة العراقية والجيش الاميركي اطلق عليه اسم 'كف الاسد' وستعيد هيئة محايدة مراجعة قضاياهم".
واكد الضابط الاميركي ان "العملية عادلة ومنفتحة على كل المعتقلين المؤهلين للافراج عنهم وتنعكس على جميع الطوائف من الشيعة والسنة بالتساوي وبشكل غير منحاز لجهة"، موضحا "ستكون هذه عملية غير طائفية وغير سياسية على الاطلاق" تهدف الى عودة المعتقلين الى عوائلهم لقضاء شهر رمضان".
وتوجد ثلاثة معتقلات اميركية في العراق وهي معتقل كروبر في مطار بغداد فيما يقع معتقل بوكا قرب ميناء ام قصر في ضواحي البصرة (جنوب) وهو الاكبر مقارنة بمعتقل كروبر، وهناك ايضا سوسة في محافظة السليمانية شمال البلاد.
وتضم هذه المعتقلات نحو عشرين الف معتقلا.