اللحوم الحمراء تسبب عودة سرطان القولون

اتَّبِعوا النمط المتعقل

واشنطن - وجدت دراسة ان الناجين من سرطان القولون الذين يتناولون وجبات غنية باللحوم الحمراء والاطعمة الدهنية تزيد احتمالات عودة اصابتهم بالمرض او الموت منه بمعدل ثلاثة امثال مقارنة بهؤلاء الذين يتجنبون مثل هذه الاطعمة.

وكانت دراسات سابقة قد اوضحت ان الوجبات الغنية بالدهون وخاصة الوفيرة باللحوم الحمراء ربما تزيد من مخاطر الاصابة بسرطان القولون وهو احد السرطانات الرئيسية القاتلة.

وقال الباحثون ان هذه الدراسة التي نشرت الثلاثاء بدورية الرابطة الطبية الاميركية هي الاولى التي توضح صلة بين الغذاء وعودة سرطان القولون الى اشخاص سبق علاجهم منه.

وتتبعت الدراسة 1009 اشخاص سبق علاجهم سواء بالجراحة او بالعلاج الكيماوي من سرطان القولون في المرحلة الثالثة وهو سرطان ينتشر من منطقة الامعاء الغليظة الى العقد الليمفاوية لكن لا ينتشر في اعضاء اخرى.
وجرى تتبع هؤلاء المرضى على مدار خمس سنوات.

وسرطان القولون بالاضافة الى سرطان المستقيم مسؤولان عن حوالي 50 الف حالة وفاة سنويا في الولايات المتحدة وحدها.

وبعد سؤالهم عما يتناولونه حدد الباحثون نمطين بارزين للوجبات. احدهما يطلق عليه النمط "الغربي" وهو وفير باللحوم الحمراء واللحوم المعالجة والحلويات والمقليات الفرنسية والحبوب المنقحة. والثاني يطلق عليه النمط "المتعقل" والذي يتجنب هذه الاطعمة ووفير بالخضراوات والفواكة والدواجن والاسماك.

وواجه هؤلاء الذين اتبعوا بشكل كبير النمط الغربي خطورة بلغت تقريبا 3.3 مثل في عودة الاصابة بسرطان القولون أو الموت بسببه مقارنة بهؤلاء الذين اتبعوا النمط "المتعقل".