الفيضانات تحصد أرواح 64 شخصا في السودان

كارثة بيئية وصحية في السودان

الخرطوم - تسببت الفيضانات التي تطال مناطق عدة في السودان منذ شهر بمقتل 64 شخصا والحاق الضرر بـ500 الف شخص، بحسب ما جاء في بيان صادر عن مكتب تنسيق الشؤون الانسانية التابع للامم المتحدة.
وافاد المكتب ان هذه الفيضانات تسببت بمقتل 64 شخصا واصابة 335 آخرين بجروح. كما تسببت بمشاكل صحية بينها 637 حالة اسهال قوي، 39 منها خطيرة جدا.
وقال البيان "بعد اربعة اسابيع من بدء الامطار الغزيرة في مناطق عدة من السودان، قدمت الامم المتحدة وشركاؤها (...) مساعدات الى حوالي نصف مليون شخص".
واشار الى "تدمير اكثر من ثلاثين الف منزل بشكل كامل".
وقال منسق الشؤون الانسانية في مكتب الامم المتحدة في السودان ديفيد غريسلي ان التعامل مع الفيضانات كان "سريعا ومرضيا".
وقال مكتب الامم المتحدة انه تم توزيع بطانيات وفرش وخيم وسخانات للطبخ وغالونات لحوالي مئتي الف شخص.
كما وزعت اقراص من الكلور مخصصة لتطهير المياه الى حوالي 500 شخص تجنبا لانتشار الاوبئة.
وقال غريسلي "اذا استمرت الفيضانات بالقوة نفسها، فسيتدهور الوضع بشكل كبير".
ومن المتوقع ان تستمر الامطار حتى منتصف ايلول/سبتمبر.