كارلوس سليم: لا يهمني ان اكون من أغنى أغنياء العالم

سليم يعتزم استثمار 300 مليون دولار في مشاريع خيرية

مكسيكو سيتي - قال قطب صناعة الاتصالات المكسيكي كارلوس سليم الذي قدرت بعض الحسابات أن ثروته تفوق ثروة بيل غيتس مؤسس شركة مايكروسوفت انه غير مهتم بأن يكون أغنى أغنياء العالم.
وقال سليم المنحدر من أصل لبناني لمراسلين أجانب في مكسيكو سيتي وهو يدخن سيجارا الخميس "هذا شيء لا أضعه في الحسبان. لا أعرف ان كنت رقم 1 أو 20 أو 2000. هذا شيء لا أهتم به".
وفي يوليو/تموز قال صحفي يتابع ثروات الأغنياء المكسيكيين ان ثروة سليم تقدر بحوالي 67.8 مليار دولار وانه تفوق على غيتس كأغنى شخص في العالم.
وأعلن ادواردو غارسيا من مجلة (سنتيدو كومون) المالية التي تصدر على شبكة الانترنت ان سليم ارتقى الى مكانة أثرى أثرياء العالم بعد قفزة سجلها مؤخرا سهم شركته (اميركا موفيل) أكبر شركة للهواتف المحمولة في أميركا اللاتينية.
وأوضح غارسيا ان ذلك جعل سليم أغنى من غيتس بحوالي 8.6 مليار دولار. وتقدر ثروة غيتس بنحو 59.2 مليار دولار.
وقال سليم (67 عاما) للصحفيين الاجانب على غداء عمل الخميس ان ضمان تحقيق تناغم بين أعماله وحياته الأسرية أو الشخصية أكثر أهمية من ثروته.
وذكرت مجلة (فوربس) في ابريل\نيسان ان سليم تخطى المستثمر الاميركي الملياردير وارين بافيت ليحتل المرتبة الثانية في قائمة أغنى أغنياء العالم لكن من غير المقرر ان تعيد حساب ثروة سليم قبل العام القادم.
وقال سليم الخميس ان مؤسساته الخيرية تعتزم استثمار 300 مليون دولار في السنوات القليلة المقبلة لبناء 100 مدرسة تعتمد على التعليم الرقمي في المناطق الفقيرة في المكسيك. وستجري توسيع الخطة لاحقا لتشمل أميركا اللاتينية.