تكريم مارلين مونرو السينما المصرية

جوائز عديدة استحقتها هند رستم عن افلامها الكثيرة

القاهرة - أعلن محمد عوض رئيس مركز دراسات الإسكندرية وحضارة البحر الأبيض المتوسط التابع لمكتبة الإسكندرية الأحد تكريم مارلين مونرو السينما المصرية النجمة هند رستم في احتفالية مئوية السينما المصرية التي ينظمها المركز.

وقال عوض إن "تكريم هند رستم يأتي ضمن قرار المركز بتكريم عدد كبير من الفنانين والمبدعين المولودين في مدينة الإسكندرية وهي التي قدمت للسينما المصرية 75 فيلما قامت بها بأدوار مختلفة واعتبرت نجمة الإغراء في السينما المصرية ومن هنا حصلت على لقب مارلين مونرو".
وأضاف "وعملت هند رستم مع عدد كبير من المخرجين المصريين المتميزين بعد أن اكتشفها المخرج حسن الإمام وبدأت حياتها الفنية في عام 1947 في فيلم 'أزهار وأشواك' وبعدها انطلقت إلى عالم المخرجين صلاح أبو سيف ويوسف شاهين وفطين عبد الوهاب وعاطف سالم وغيرهم".

والفنانة المكرمة هي هند حسين مراد رستم، ولدت في الإسكندرية في عام 1931 وتعود في أصولها إلى أسرة تركية دخلت عالم الفن وخلال مشوارها الفني حازت على شهادة تقدير من مهرجان فينيسيا السينمائي في عام 1957 عن دورها في فيلم "نساء في حياتي" وجائزة النقاد عن فيلم "الجبان والحب" وتم تكريمها من المعهد العربي بباريس.

يذكر أن المركز سيقوم ضمن الاحتفالية بتكريم عدد من المخرجين والفنانين المولودين في الإسكندرية ضمن احتفاليته بمئوية السينما المصرية بينهم المخرجين يوسف شاهين ومحمد بيومي أول مخرجي السينما المصرية والمنتج والمخرج توجو مزراحي وشادي عبد السلام وتوفيق صالح وأسماء البكري والفنانين عمر الشريف ومحمود عبد العزيز ومحمود قابيل وسمير صبري.

وسوف يصاحب الاحتفالية معرض ضخم عن أهالي الإسكندرية الذين كان لهم دور في السينما سواء المصرية أو العالمية وإصدار موقع الكتروني وأسطوانة مدمجة وكتالوج مليء بالصور والأفيشات النادرة الخاصة بعلاقة الإسكندرية وأهلها بالسينما المصرية والعالمية.

يأتي هذا إلى جانب إصدار كتاب يقدم للشخصية الإسكندرانية في السينما المصرية من تأليف سامي حلمي ضمن المشروع الممول من قبل المفوضية الأوروبية المتعلق بإجراء أبحاث ودراسات عن بدايات السينما المصرية في مدينة الإسكندرية والتفاعل الثقافي بين الأجانب والمصريين في المدينة.