برامج تجسس تنتشر في مواقع الجنس والتكنولوجيا

خطر

سان فرانسيسكو - أشارت دراسة أجرتها شركة مكافي المتخصصة في أمن الانترنت إلى أن نحو 4% من الكلمات التي يدخلها مستخدمو الانترنت في محركات البحث تأتي بنتائج عبارة عن مواقع تحتوي على برامج للتجسس وأكواد خبيثة للسيطرة على جهاز الكمبيوتر الخاص بالمستخدم.

ويمثل هذا الرقم انخفاضا بنسبة واحد في المئة تقريبا بالمقارنة بنتيجة الدراسة التي أجرتها الشركة العام الماضي لكن مكافي تقول إن مستخدمي الانترنت في الولايات المتحدة يجرون 276 مليون عملية بحث شهريا تؤدي بهم إلى مواقع قد تضر بأمنهم الالكتروني.

وأجرت شركة مكافي هذه الدراسة التي نشرت نتائجها الاثنين عن طريق تحليل النتائج الخمسين الاولى لمحركات البحث العملاقة مثل جوجل وياهو و إم.إس.إن عند البحث عن 2300 كلمة شائعة.

وتوصلت الدراسة إلى أن أعلى معدل للمواقع التي تحتوي على برامج تجسس ظهر عند البحث عن كلمات لها علاقة بالموسيقى والتكنولوجيا. فعلى سبيل المثال أظهر البحث عن عبارة "الموسيقى الرقمية" أعلى نسبة من هذه المواقع في النتائج بمعدل 19.1% تليها عبارة "الالعاب الالكترونية" ثم كلمات مثل "دردشة" و"خلفيات".

وعند البحث عن برامج تبادل الملفات مثل "بيرشاير" و"لايم واير" و"كازا" احتلت المواقع غير الامنة نسبا كبيرة من نتائج البحث.

وبالنسبة لكلمات البحث الخاصة بالمواقع الاباحية فإن نسبة المواقع غير الامنة ارتفعت بنسبة 17.5% منذ كانون أول/ديسمبر من العام الماضي حيث وصلت النسبة إلى 9.4%.