روتانا تؤكد عودة هالة سرحان

القاهرة - من سلامة عبد الحميد
عدت والعود احمد

أكدت شركة "روتانا" للإنتاج الفني أنها لم تصدر أي قرارات بإنهاء التعاقد مع الإعلامية المصرية الشهيرة هالة سرحان وأن كل ما تداولته وسائل الإعلام في الآونة الأخيرة حول هذا الشأن مجرد "تكهنات" لا صحة لها ولا تمت للحقيقة بصلة.
وقال أيمن حلواني مدير عام الإنتاج بروتانا بالقاهرة إن المعلومات التي نسبت إليه مؤخرا حول إقالة هالة سرحان وتناقلتها وسائل الإعلام لم تصدر عنه مطلقا ولا يعلم مصدرها بل يسعى حاليا لنفيها بشكل موسع، مدللا على ذلك بعدم توزيع روتانا لبيان رسمي حول الموضوع حسب المتعارف عليه في مثل هذه الأخبار الهامة.
وأضاف حلواني أن هالة سرحان "لا تزال ضمن الطاقم الرسمي لروتانا وتشغل منصبا قياديا في الشركة هو رئيس قطاع الأفلام.. كما أنه من المتوقع أن تعود إلى تقديم برامجها خاصة (هالة شو) عقب انتهاء أزمتها الصحية التي جعلتها تبتعد مؤقتا عن مهامها الإدارية والبرامجية.. لم ولن يحل محلها غيرها باعتبار البرنامج جزء مهم من خريطة العرض وملتزم بتعاقدات إعلانية."
ونفى أن يكون لأزمة حلقات "فتيات الليل" التي تفجرت قبل عدة أشهر أي تأثير على وضع هالة في روتانا موضحا أن "الشركة تدعمها بقوة إيمانا بأنها قدمت عملها ولم تقم بأي فبركة حسبما ادعت الفتيات في كثير من وسائل الإعلام.
وحول ما تردد مؤخرا عن استبدال هالة ولو مؤقتا بغيرها من الشخصيات بينهم الإعلاميات وفاء الكيلاني ودينا رامز ونشوى الرويني والصحفية إقبال بركة وأخيرا المخرجة إيناس الدغيدي، قال حلواني إن "كل ما يقال في هذا الإطار تكهنات لا أساس لها من الصحة.. أي من هؤلاء ليست مرشحة لتحل محل هالة في منصبها بشركة روتانا أو في برامجها بالقناة.
وتساءل :"كيف يصدر قرار بالاستغناء عن رئيسة قطاع مهم بالشركة لمجرد أن أجازتها المرضية طالت لظروف خارجة عن إرادتها.. الشركة بانتظار عودتها لممارسة مهامها في فرصة قريبة عقب شفاءها.
وكانت هالة سرحان أثارت العديد من الأزمات منذ بدء عملها بالإعلام المرئي بعد سنوات قليلة قضتها في الصحافة المكتوبة حيث حققت نجاحا باهرا أهلها لتولي مناصب عدة في مؤسسات إعلامية مهمة بدءا من قناة "دريم" المصرية مرورا براديو وتليفزيون العرب (آيه.أر.تي) وانتهاء بقناة "روتانا" التي لا تزال تعمل بها.
وفجرت حلقات "فتيات الليل" المثيرة للجدل أزمة بعد أن عرضت روتانا حلقة واحدة منها قبل أن توقف عرض باقي الحلقات بسبب ضجة كبيرة أحدثها الموضوع في مصر حتى إنه وصل إلى حد قيام دعاوى قضائية ضد هالة سرحان ووضعها على قوائم ترقب الوصول من قبل النائب العام المصري.
وقررت محكمة مصرية قبل أيام تأجيل دعوى السب والقذف المقامة من الفتيات اللاتي شاركن في حلقة "فتيات الليل" ضد هالة سرحان لجلسة الثامن من تموز/يوليو المقبل بينما تقيم هالة حاليا في الولايات المتحدة مع زوجها طلال واصل، وتؤكد أنها تخضع للعلاج الطبي.