البوم باسكال مشعلاني ينتظر عودة الأمن إلى لبنان

القاهرة - من سلامة عبد الحميد
باسكال مشعلاني تعد بمفاجأة الجمهور

أعلنت المغنية اللبنانية باسكال مشعلاني أنها ستؤجل إطلاق ألبومها الغنائي الجديد إلى تموز/يوليو المقبل بدلا من منتصف الشهر الجاري وذلك بسبب الظروف الحالية التي يمر بها لبنان.

وقالت باسكال في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إنه تم بالفعل الانتهاء من أغنيات الألبوم العشر "التي تضم عدة ألوان من الغناء" لطرحه في بداية صيف 2007 حيث كان من المفترض إطلاقه في 18 حزيران/يونيو ولكنها اختارت تأجيله قليلا مراعاة للاضطرابات التي تشهدها لبنان منذ فترة.

وأوضحت أنها "مستاءة جدا" من الوضع الحالي في بلادها "ومن الانفجارات التي تطال المواطنين الأبرياء ومن الضرر والخوف الذي تسببه لكل لبناني أو مقيم في لبنان" مشيرة إلى أنها تتمنى الخير والسلام العاجل لشعب لبنان الذي مرت عليه أيام أصعب واستطاع تجاوزها.

ومن جهة أخرى انتهت المغنية اللبنانية من التحضير لتصوير فيديو كليب جديد لصيف 2007 مع المخرجة ميرنا خياط. وقالت في هذا الصدد إنها ستفاجأ الجمهور كالعادة بشكل جديد وإطلالة مختلفة من خلال الكليب المقرر تصويره قريبا في عدة مناطق مختلفة من بيروت لإثبات أن لبنان مازال مكانا صالحا للإبداع رغم الأوضاع الأمنية المضطربة.

كما تعاقدت باسكال مشعلاني على القيام بجولات غنائية متعددة في الصيف المقبل تحيي خلالها حفلات في عدد من الدول العربية بينها الأردن ومصر إلى جانب إمارة دبي.