أميركا تمنح وزيرا عراقيا سابقا من التيار الصدري حق اللجوء

المالكي يقاوم من يقاوم المفسدين

بغداد - ذكرت صحيفة "الصباح" الحكومية العراقية السبت نقلا عن مسؤول اميركي ان وزير الصحة السابق علي الشمري الذي ينتمي الى التيار الصدري طلب اللجوء في الولايات المتحدة.
واوضحت الصحيفة ان "دائرة الهجرة الاميركية منحت الشمري حق اللجوء المؤقت ضمن برنامج حديث التطبيق يسمح لها بتجاوز المعوقات الروتينية المعروفة ومنح اللجوء المؤقت للعراقيين".
وتابعت نقلا عن المسؤول الاميركي الذي رفض الكشف عن اسمه انه "اصطحب الشمري من العراق الى احد مطارات نيويورك الاسبوع الماضي وهو الان يتمتع بحق البقاء المؤقت لحين البت بطلبه البقاء بشكل دائم كلاجئ سياسي".
ولم يكن ممكنا الحصول على تعليق من التيار الصدري حول المسالة.
واكدت الصحيفة ان الشمري رفض التعليق مكتفيا بانه "سيتحدث عن الانجازات التي تحققت في الوزارة في وقت لاحق".
من جهته، قال اسماعيل حقي رئيس جمعية الهلال الاحمر العراقي ان "الوزير الشمري كان مهددا بالقتل بعد ان اقصى مئات الموظفين الفاسدين في وزارة الصحة".
والشمري واحد من ستة وزراء من التيار الصدري انسحبوا من الحكومة بامر من الزعيم الشيعي مقتدى الصدر في 16 نيسان/ابريل الماضي احتجاجا على رفض الحكومة وضع جدول زمني لانسحاب القوات الاميركية من البلاد.
وقرر المالكي الخميس اسناد حقائب التيار الصدري الى وزراء مستقلين من التكنوقراط غير مرتبطين باي جهة حزبية.