شيخ الازهر يدعو الى المشاركة في الاستفتاء حول الدستور

مباركة من الازهر

القاهرة - دعا شيخ الازهر، اعلى سلطة للاسلام السني، المواطنين المصريين الى المشاركة الاثنين في الاستفتاء حول التعديلات الدستورية التي تثير جدلا، بحسب ما اعلن المتحدث باسمه.
وقال الشيخ عبدالله مغاور "طالب الدكتور محمد سيد طنطاوي شيخ الازهر المواطنين بالادلاء باصواتهم يوم الاستفتاء حول التعديلات الدستورية الاثنين القادم".
ونقل عن طنطاوي قوله ان "من حق كل مواطن ان يدلي بصوته وان يقول ما يختاره، وذلك لانه لا اكراه لاحد في ان يقول رأيه الحر".
وقررت قوى واحزاب المعارضة المصرية مقاطعة الاستفتاء بعدما اعلنت رفضها للتعديلات الدستورية خصوصا تلك المتعلقة بالمادة 179 والمادة 88 اللتين تلغيان الاشراف القضائي الكامل على الانتخابات العامة.
وتقول المعارضة ان المادة 179 تشكل انتهاكا للحريات العامة والشخصية للمواطنين اذ تتيح لاجهزة الامن مداهمة منازل كل من يشتبه بتورطهم في جرائم ارهابية وتفتيشها ومراقبة مراسلاتهم والتنصت على هواتفهم.
كما تسمح هذه المادة لرئيس الجمهورية باحالة المتهمين في هذه الجرائم على محاكم عسكرية او استثنائية.
واكد طنطاوي ان "الادلاء بالرأي هو شهادة على كل إنسان وعليه ان يؤديها استجابة لقول الله تعالى ولا تكتموا الشهادة ومن يكتمها فانه آثم قلبه".
وشدد الرئيس المصري حسني مبارك على تمسكه بالتعديلات الدستورية متعهدا "الا يفرط ابدا في مصالح مصر او سيادتها او استقلال ارادتها".