الرئيس التونسي يجدد حرصه على العناية بالبحث العلمي

تعليمات الرئيس بن علي واضحة

قرطاج (تونس) - اتجهت عناية الرئيس التونسي زين العابدين بن علي لدى اجتماعه الاثنين بمحمد الغنوشي الوزير الاول الى متابعة تقدم تجسيد البرامج المتصلة بتطوير البحث العلمي والتجديد التكنولوجي، وحرص بن علي على الاطلاع على الاجراءات العملية التي تم اتخاذها لتفعيل اداء الهياكل العمومية للبحث العلمي والحث على انجاز المشاريع التكنولوجية المبرمجة.

واصدر الرئيس التونسي تعليماته الى الوزير الاول بالعمل على ان تندرج البحوث ضمن الاولويات الوطنية خاصة منها المتصلة بالنهوض بالطاقات البديلة وتطوير تقنيات الاقتصاد في الطاقة والحفاظ على الموارد الطبيعية وتثيمنها.

واوصى بدعم الهيئة الوطنية لتقييم انشطة البحث العلمي بما يعزز قدرتها على متابعة اداء هياكل البحث وسير تنفيذ البرامج ذات العلاقة.

من جهة اخرى ومتابعة لسير تنفيذ البرنامج المتعلق بالجودة اطلع رئيس تونس على النتائج المسجلة وخاصة حصول ما يناهز 700 مؤسسة على شهادة المطابقة للمواصفات العالمية.

واكد في هذا الاطار على احكام تنفيذ خطة الارتقاء بعدد المؤسسات المتحصلة على علامات الجودة الى 1300 مؤسسة في غضون سنة 2009 وفقا للهدف المرسوم ضمن البرنامج الانتخابي.

وشدد على ضرورة تركيز شبكة مخابر معتمدة دوليا في مختلف القطاعات للاستجابة لحاجيات كل مؤسسة في مجالات التحاليل واصدار شهادات مطابقة المواصفات العالمية.