مقتل عشرات العراقيين وهجوم على موكب وزاري

العنف يحتدم قبيل الخطة الامنية

بغداد - اعلنت مصادر امنية عراقية مقتل 21 شخصا على الاقل في العراق الاحد، بينهم مستشار في وزارة الصناعة وابنته وثمانية في انفجار في مدينة الصدر شرق بغداد.
وقالت المصادر ان "مسلحين مجهولين اطلقوا النار على موكب مستشار وزير الصناعة عادل عبد المحسن في منطقة اليرموك (غرب بغداد) ما ادى الى مقتله مع ابنته آسيل التي تعمل مهندسة في الوزارة وسائقه وشخص اخر كان معهم".
من جهة اخرى، قالت مصادر امنية عراقية ان ثمانية اشخاص على الاقل قتلوا واصيب حوالي 18 اخرين بجروح بانفجار عبوة ناسفة داخل سيارة في احد الاسواق الشعبية في مدينة الصدر.
واضافت ان "انفجار عبوة داخل سيارة في سوق العورة الشعبي وسط مدينة الصدر (شرق بغداد) اسفر عن مقتل ثمانية اشخاص واصابة 18 اخرين بجروح".
كما قتل "شخص واصيب سبعة اخرون بجروح في انفجار عبوة ناسفة داخل حافلة تقل مدنيين في منطقة البلديات (شرق بغداد)".
وفي هجوم منفصل، قتل جندي عراقي واصيب ثلاثة اخرون في انفجار عبوة ناسفة استهدفت دوريتهم في منطقة جرف النداف (جنوب شرق بغداد)، حسب مصدر في وزارة الدفاع.
واكدت المصادر "مقتل شخصين واصابة اربعة اخرين بجروح في انفجار سيارة مفخخة في حي القاهرة (شمال بغداد) في حين قتل شخصان واصيب خمسة اخرون في انفجار عبوة ناسفة وسط سوق البياع (جنوب غرب بغداد)".
الى ذلك، اعلن مصدر في وزارة الداخلية "اصابة اربع طالبات جراء سقوط قذائف هاون على مدرسة الخلود المتوسطة للبنات في حي العدل (شمال غرب بغداد)".
لكن بيانا للمؤتمر "العام لاهل العراق" بزعامة عدنان الدليمي اشار الى "مقتل" الفتيات الاربع في القصف.
وفي الاسكندرية (60 كلم جنوب بغداد)، اعلن الملازم وائل الشمري من الجيش العراقي "مقتل اثنين واصابة اثنين اخرين من عناصر الجيش في هجوم مسلح استهدف سيارة اجرة كانوا بداخلها في طريقهم الى بغداد".
وفي كركوك (255 كلم شمال بغداد)، اعلن مصدر في الشرطة "مقتل شخص في انفجار عبوة ناسفة على الطريق الرئيسي في كركوك".
وفي حادث اخر، اعلن النقيب هيوا محمود من شرطة كركوك "خطف اثنين من سائقي الشاحنات على يد مسلحين مجهولين جنوب كركوك".
الى ذلك، اعلنت مصادر امنية مقتل "ارهابي" كان برفقة اخرين لدى محاولتهم تفجير عبوات ناسفة في منطقة سلمان بيك (جنوب كركوك).
وفي الكوت (175 كلم جنوب-شرق بغداد)، اعلن النقيب نعيم جليل من شرطة المدينة "انتشال خمس جثث مجهولة الهوية، احداها مقطوعة الراس، فيما قتل الاربعة بالرصاص بعد تعرضهم للتعذيب، من نهر دجلة".
واكد "مقتل عضو سابق في حزب البعث المنحل على يد مسلحين مجهولين وسط المدينة".