وقف امداد تركيا بالغاز الايراني

ايران لديها عقدا لتأمين الغاز لتركيا على المدى الطويل

طهران - اعلن وزير النفط الايراني كاظم وزيري همانة الاربعاء ان ايران علقت تصدير الغاز الى تركيا بسبب زيادة الطلب في السوق الداخلية.
ونقلت وكالة الانباء الايرانية عن الوزير قوله ان "صادراتنا (من الغاز) حاليا الى تركيا معدومة". واضاف ان لايران "عقدا لتأمين الغاز لتركيا على المدى الطويل" وان طهران "عاجزة عن امداد تركيا بالغاز بسبب مشاكل داخلية".
وقال الوزير ان هذه المشكلة ناجمة عن الطلب الداخلي الكبير موضحا ان بعض المناطق الايرانية تعاني ايضا من نقص في الغاز.
واضاف الوزير "اذا كان مواطنونا يستهلكون الغاز بطريقة اقتصادية اكثر من خلال تدفئة غرفة واحدة بدلا من تدفئة كل غرف المنزل استطيع ان اؤكد بان هذا الامر سيحل مشكلة انقطاع الغاز في بعض مناطق البلاد ومشكلة مد تركيا بالغاز".
ونص العقد الموقع عام 1996 بين ايران وتركيا لمدة 25 عاما، على ان تستورد تركيا اربعة ملايين متر مكعب من الغاز الايراني عام 2002 وصولا تدريجيا الى عشرة ملايين متر مكعب عام 2007.
وانقطع امداد تركيا بالغاز مرارا بسبب خلافات حول اسعار الغاز والاعتداءات التي استهدفت خط انابيب الغاز والقيود المفروضة من الجانب الايراني.
وقال الوزير الايراني ان "تركيا تعاني بشدة من انقطاع الغاز" واكد لنظيره التركي حلمي غولر في اتصال هاتفي ان الجمهورية الاسلامية "ستعالج هذه المشلكة سريعا".
واعرب الوزير عن الامل في "استئناف امداد تركيا بالغاز مع بدء تشغيل مصنع انتاج الغاز في نهاية الاسبوع الحالي" في محافظة فارس (جنوب).
واضاف الوزير الايراني ان 10 مناطق ايرانية في محافظتي كردستان وغرب اذربيجان تواجه "انقطاعا في امدادات الغاز بسبب انعدام الضغط" في انابيب نقل الغاز.
وايران هي ثاني اكبر دول مصدرة في منظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك) وتنتج حوالي اربعة ملايين برميل يوميا وتملك قدرة انتاج قصوى تقدر ب3،4 ملايين برميل يوميا.