السفير السوري في الأمم المتحدة: تقرير برامرتس مريح ومهني

استنتاجات أولية

دمشق ـ نقلت صحيفة "الثورة" السورية الأربعاء عن السفير السوري في الأمم المتحدة بشار الجعفري "أن تقرير رئيس لجنة التحقيق الدولية في اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري والذي نشر الأربعاء هو بشكل أولى مريح وحرفي ومهني".

وأضاف الجعفري "إن التقرير بشكل أولي مريح، حرفي ومهني .. سياسيا لم يصل إلى استنتاجات نهائية لذلك فهو تقرير إجرائي مثل سابقيه".
وتابع "بالنسبة لتعاوننا كان تعاوننا مرضيا بشكل عام وكانت سوريا ترد على طلبات اللجنة وبشكل فعال ولا توجد شائبة في التعاون السوري".
ومضى يقول "وللمرة الأولى يذكر التعاون السوري على كل الصعد فنيا ومعلوماتيا وفي اللقاءات ومع الأفراد والمجموعات".
واعتبر تقرير جديد لرئيس لجنة التحقيق الدولية في اغتيال الحريري القاضي البلجيكي سيرج برامرتس ان سوريا تتعاون "عموما في شكل مرض" في التحقيق الذي تجريه اللجنة.
وقال برامرتس في التقرير المرحلي السادس الذي ترفعه اللجنة المكلفة التحقيق في اغتيال الحريري في 14 فبراير/شباط 2005، أن "درجة المساعدة التي قدمتها سوريا خلال المرحلة التي شملت التحقيق (من منتصف سبتمبر/أيلول حتى منتصف ديسمبر/كانون الأول) يظل مرضيا في شكل عام".
وقتل الحريري في اعتداء بسيارة مفخخة في بيروت، وأسفر الحادث عن 23 قتيلا.
وكان سلف برامرتس القاضي الألماني ديتليف ميليس أشار في تقرير مرحلي سابق إلى احتمال تورط مسؤولين أمنيين سوريين كبار في هذه الجريمة، الأمر الذي تنفيه دمشق.