المالكي يدعو الى مؤتمر اقليمي حول العراق

نهج المؤتمرات

بغداد - دعا رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي الثلاثاء الى "عقد مؤتمر اقليمي تشارك به" دول الجوار لتبادل وجهات النظر حول "تعزيز الامن والاستقرار".
واضاف خلال مؤتمر صحافي ان "حكومة الوحدة الوطنية سترسل الى دول الجوار الاقليمي دعوة لتبادل وجهات النظر (...) والمساهمة في تعزيز الامن والاستقرار في العراق ودعم جهود الحكومة في مواجهة الارهاب والمجموعات الخارجة عن القانون".
وأضاف ان مؤتمرا للقوى السياسية سيعقد منتصف الشهر الحالي تحضره "الاحزاب والمنظمات المشاركة في العملية السياسية وغيرها" من اجل تعزيز الوحدة الوطنية.
واضاف المالكي "تعزيزا للمصالحة الوطنية سيعقد مؤتمر للقوى السياسية منتصف الشهر الحالي تحضره الاحزاب والمنظمات المشاركة في العملية السياسية وغيرها من اجل تعزيز الوحدة الوطنية".
واوضح ان المؤتمر يهدف الى "الاتفاق على ميثاق وطني يحرم الاقتتال الطائفي ويفتح افاق التعاون مع مختلف مكونات الشعب والاسهام في اخراج الوطن من المرحلة الصعبة التي يجتازها حيث تتكالب عليه قوى الارهاب والمجموعات المسلحة الخارجة عن القانون والتي تعمل على اشاعة الفوضى في البلاد".
وتابع "شرعنا في بدء حوار هدفه توسيع القاعدة السياسية التي يرتكز عليها بناء الدولة العراقية ومؤسساتها (...) وبعد ان تم الاتفاق مع قيادات مشاركة في الحكومة سنعمل على تعزيز حكومة الوحدة الوطنية وفعاليتها من خلال اجراء تعديل وزراي يشمل عددا من الوزارات".
وختم المالكي قائلا "سنعلن (عن التعديل) خلال فترة وجيزة ومن اجل حماية المواطنين (...) وستعمل الحكومة على تاهيل وبناء القوات المسلحة باسرع وقت ممكن لتسلم المهام الامنية كاملة في جميع المحافظات".