القاهرة تحيي عام ابن خلدون

ابن خلدون

القاهرة - بمشاركة أكثر من 70 باحثا عربيا وأجنبيا تبدأ بالقاهرة الاسبوع القادم ندوة دولية في ذكرى مرور 600 عام على رحيل مؤسس علم الاجتماع عبد الرحمن بن خلدون.
وقال المجلس الاعلى للثقافة بمصر الاثنين في بيان ان الندوة التي ستبدأ السبت القادم تأتي في ختام "عام ابن خلدون" الذي شهد احتفال أكثر من دولة ارتبطت حياة ابن خلدون واسهاماته بها بمئويته السادسة.
وتناقش الندوة على مدى ثلاثة أيام محاور منها "ابن خلدون الانسان والمثقف" و"مصادر ابن خلدون" و"الفكر التاريخي" و"علم العمران" و"ابن خلدون موضوعا للابداع" و"السياسة.. الدين-العصبية-الدولة" و"ماذا يبقى من ابن خلدون".
ومن المشاركين في الندوة المغاربة علي أومليل وبنسالم حميش ومحمود عبدالغني ومحمد المصباحي والسوريان عزيز العظمة والطيب تيزيني واللبنانيون محمد دكروب وناصف نصار ورضوان السيد والجزائري عمار الطالبي والتونسيون فتحي المسكيني وأبو يعرب المرزوقي وصالح مصباح والروسي فصيح بدرخان ومن اسبانيا بيرخيليو مارتينيث ومن مصر محمود أمين العالم ومحمد دويدار وسعيد اسماعيل علي وحمد حافظ دياب وخالد فهمي.
وتنقل ابن خلدون الذي ولد في تونس عام 1332 بين الاندلس وبلاد المغرب العربي وسوريا ومصر حيث توفي بالقاهرة عام 1406.
ويصدر المجلس الاعلى للثقافة أعمالا عن ابن خلدون منها كتاب "كم تبعد القاهرة" الذي ترجمه الى العربية أستاذ التاريخ المصري قاسم عبده قاسم.