غالبية البريطانيين مع انسحاب قوات بلادهم من العراق

معظم العراقيين والبريطانيين يريدون انسحابهم

لندن - اعربت غالبية من البريطانيين عن رغبتها في سحب القوات البريطانية من العراق قبل نهاية العام الجاري حتى ولو لم تنجز مهمتها بعد في هذا البلد، بحسب ما اشار استطلاع للرأي نشرته صحيفة "ذي غارديان" اليوم الثلاثاء.
وقال 61% من اصل 1019 شخصا شمل الاستطلاع الذي اجراه معهد "آي سي ام" لحساب صحيفة "ذي غارديان"، ان الجنود البريطانيين يجب ان يغادروا العراق قبل 2007 حتى ولو طلبت منهم الولايات المتحدة البقاء. واعرب 45% عن رغبتهم في انسحاب قواتهم فورا و16% قبل نهاية العام الجاري.
واعلن 30% تأييدهم لبقاء القوات البريطانية في العراق طالما تطلب الامر ذلك.
وكان استطلاع مماثل اجري في ايلول/سبتمبر 2005 لحساب الصحيفة ذاتها، اشار الى ان 51% من البريطانيين يؤيدون الانسحاب و41% مع بقاء القوات في العراق حتى تحقيق المهمة التي انتدبوا من اجلها.
ولفتت "ذي غارديان" الثلاثاء الى ان الانسحاب تشجعه النساء خصوصا وان 51% من بينهن طالبن بان يكون فوريا. وايدت 24% منهن بقاء القوات في العراق.