منافسة قياسية على جائزة اوسكار أحسن فيلم أجنبي

الأكاديمية السينمائية الأولى

لوس انجليس - يتنافس عدد قياسي من الافلام يبلغ 61 فيلما هذا العام على جائزة اوسكار احسن فيلم اجنبي بينها فيلم من قازاخستان في سابقة هي الاولى من نوعها.

ونشرت الاكاديمية الاميركية للفنون والعلوم السينمائية التي تمنح جوائز الاوسكار الجمعة قائمة الافلام الاجنبية المتنافسة التي تفوقت على الرقم القياسي في العام السابق والذي بلغ 58 فيلما.

ومن بين الافلام المشاركة هذا العام افلام حظيت بثناء كبير مثل فولفر (العودة) للمخرج الاسباني بيدرو المودوفار وبانز لابيرينث (المتاهة) للمكسيكي جويليرمو ديل تورو و ذا لايفز أوف أذارز(حياة الاخرين) للمخرج الالماني فلوريان هينكل فون دونيسمارك.

ولم يعرف بعد ما اذا كانت القائمة ستضم الفيلم الفنلندي لايتس إن ذا داسك (اضواء في الغسق) للمخرج اكي كوريسماكي.

وقالت صحيفة ديلي فارايتي ان كوريسماكي الذي رفض عام 2003 ان يحضر حفل الاوسكار بسبب معارضته للحرب في العراق لم يوافق على اختيار لجنة فنلندية لفيلمه كي ينافس على الجائزة.

وقالت الاكاديمية في بيان ان مارك جونسون رئيس لجنة الافلام الناطقة بلغة اجنبية بدأ "حوارا" مع كوريسماكي في محاولة لتغيير رأيه، ولم يكشف عن المزيد من التفاصيل.

ومن بين الافلام الاخرى المشاركة فيلمان من الصين هما ذا بانكيت (المأدبة) للمخرج فينج شياوجانج و كيرس أوف ذا غولدن فلور(لعنة الزهرة الذهبية) لتشانج يمو.

وتشارك قازاخستان للمرة الاولى بفيلم نوماد (الهائم) وهو من اخراج ثلاثة مخرجين.

ومن المقرر ان ينظم حفل الاوسكار يوم 25 فبراير/شباط المقبل في لوس انجليس.