مصر تحتفل بمئوية الكاتب النرويجي هنريك ابسن

ابسن وسيط بين الغرب والشرق

القاهرة - ينظم المجلس الاعلى للثقافة المصري حلقة بحثية تستغرق يومين في 28 و28 تشرين الاول/اكتوبر حول الكاتب النروجي هنريك ابسن (1828-1906) في الذكرى المئوية لرحيله.
وقال منسق اللجان والشعب في المجلس الاعلى للثقافة عماد ابو غازي ان الندوة ستقام تحت عنوان "ابسن بين الغرب والشرق" بمشاركة خمسة باحثين من النروج و15 باحثا مصريا.
وبعد حفل الافتتاح ستعقد خمس جلسات تبحث مجموعة من العناوين ابرزها "فهم الذات وفهم الاخر" و"مسرحية بيت الدمية" و"هنريك ابسن والتحليل النقدي لخطاب الاستشراق" و"ابسن بعد مئة عام" و"تجربتي مع ابسن" و"هنريك ابسن بين المسرحية والفيلم".
ويصدر المجلس الاعلى للثقافة بهذه المناسبة ثلاثة مجلدات لاهم اعمال ابسن المسرحية والشعرية والنقدية، في اطار مشاركة المشروع القومي للترجمة بهذه الاحتفالية.
وسيعرض خلال الندوات فيلم مستوحى من احدى قصائد ابسن.
وابرز المشاركين في الحلقة البحثية من النروج كريسين جيدال وهيلج رونينج ومرود هيلاند واليزابيث اوكسفيلدث وفيجاد ايستاد.
اما من مصر فيشارك المخرج سعد اردش والمخرج والكاتب المسرحي سامح مهران وفريدة النقاش وحسام عطا وعلي خليفة واخرون.
وتندرج هذه الحلقة البحثية في اطار الاحتفالات العالمية بالذكري المئوية لابسن تقديرا لاعماله الفنية والادبية العالمية.
وستقوم النورج بهذه المناسبة بطباعة اعمال ابسن وتوزيعها مجانا على الشعب النروجي.
كما ستقام احتفالات في سنترال بارك في نيويورك ونانكين في الصين.
وسينظم حفل موسيقي قرب اهرامات الجيزة بالتعاون بين النروج ودار الاوبرا المصرية ستحضرها ملكة النروج سونيا التي ستحضر احتفالا تنظمه مكتبة الاسكندرية في هذه المناسبة.