سان باولو الايطالي يفوز ببنك الاسكندرية المصري مقابل 1.6 مليار دولار

القاهرة
اكبر عملية خصخصة في مصر

اشترى بنك سان باولو الايطالي 80 في المئة من بنك الاسكندرية المصري في مزاد الثلاثاء بعرض قيمته نحو 1.6 مليار دولار أي عند الحد الاعلى من نطاق توقعات المحللين لحصيلة أول عملية خصخصة لبنك كبير من بنوك قطاع الاعمال العام.

وقال محللون اقتصاديون ان المزاد من أكبر عمليات الخصخصة المصرية هذا العام ويمثل معلما على طريق تقليص دور الدولة في الاقتصاد المصري.

وتفي الصفقة بوعد قطعته حكومات متتالية خلال السنوات العشر الاخيرة لكن تنفيذه انتظر لحين انضمام وزراء ذوي توجهات اقتصادية اصلاحية الى مجلس الوزراء عام 2004.

وتبلغ قيمة موجودات بنك الاسكندرية 5.2 مليار يورو (6.52 مليار دولار) وهو أصغر البنوك الاربعة المملوكة للدولة والتي استخدمتها الحكومة لعقود في ادارة الاقتصاد.

وقال سان باولو في بيان ان الصفقة تأتي في اطار استراتيجيته للتطور في أسواق قوية النمو مثل المجر ورومانيا وسلوفينيا وألبانيا وقريبا في صربيا وفي حوض المتوسط في تونس والمغرب.

وتنافس سان باولو مع ثلاث مجموعات وبنوك أخرى بعدما قال البنك التجاري الدولي المصري انه انسحب من المنافسة في اللحظات الاخيرة.

والمنافسون الاخرون هم مجموعة البنك العربي الاردنية والبنك العربي الوطني من السعودية معا واتحاد يضم بنك المشرق من دبي ومجموعة دبي للاستثمار معا وبنك بي.ان.بي باريبا الفرنسي.

وقال وزير الاستثمار المصري محمود محيي الدين ان مجموعة البنك العربي قدمت ثاني أعلى عرض مقدرة قيمة بنك الاسكندرية بنحو 1.8 مليار دولار.

وأضاف أن عرض سان باولو قدر قيمة البنك بمبلغ 2.016 مليار دولار. وعلى هذا الاساس تبلغ قيمة العرض 1.613 مليار دولار.

وأعرب محافظ البنك المركزي فاروق العقدة عن رضاه عن العرض الفائز قائلا انه يعادل 5.5 مثل القيمة الدفترية للبنك.

وتوقع محللون بيع البنك مقابل ما يتراوح بين مليار و1.8 مليار دولار وسط تفاؤل اقتصادي مكن الحكومة من بيع رخصة شبكة هاتف محمول ثالثة في يوليو/تموز مقابل 2.9 مليار دولار وهو ما تجاوز التوقعات بكثير.

وتمنح الصفقة سان باولو شبكة من 188 فرعا في أنحاء مصر لا تضاهيها سوى شبكات البنوك الاخرى التابعة للدولة. ويقول محللون مصرفيون انه في بلد يعاني من قصور الانشطة المصرفية للافراد ولا يملك معظم سكانه حسابات مصرفية فان فرص التوسع تبدو هائلة.

وأبلغ وزير المالية يوسف بطرس غالي مؤتمرا صحفيا أن الحكومة ستستخدم حصيلة البيع لتسريع خطى برامج تنمية اجتماعية.

وقال ان هذه الاموال ستستثمر في أصول أقرب الى الجمهور ويمكنها تقديم المزيد من الخدمات لهم.

وقالت الحكومة انها تعتزم طرح 15 في المئة من أسهم بنك الاسكندرية للاكتتاب العام في البورصة لكنها لم تحدد موعدا. وستخصص حصة الخمسة بالمئة الباقية لموظفي البنك.

وقال سان باولو ان عرضه قدر قيمة الاسهم عند 12.60 دولار للسهم. وأصدر البنك 160 مليون سهم.