المعلم يطالب بانسحاب اسرائيل من جنوب لبنان

سوريا حريصة على تحقيق سلام عادل في كل المنطقة

دمشق - طالب وزير الخارجية السوري وليد المعلم الثلاثاء بانسحاب اسرائيل من جنوب لبنان ورفع الحصار الجوي والبحري الاسرائيلي المفروض على لبنان وذلك خلال استقباله موفدا لوزير الخارجية الدنماركي بير ستيغ مولر.
وقالت وكالة الانباء السورية سانا أن المعلم اكد على "ضرورة الحفاظ على وقف اطلاق النار وطالب بانسحاب اسرائيل من جنوب لبنان ورفع الحصار الجوي والبحري الاسرائيلي على لبنان خلال لقائه الممثل الشخصي لوزير خارجية الدنمارك كريستيان هوب".
كما طالب المعلم "الدنمارك بصفتها عضوا غير دائم في مجلس الامن بأن تقوم بلعب دورها من اجل وفاء مجلس الامن بالتزاماته في احلال سلام عادل وشامل في الشرق الاوسط".
واضافت الوكالة أن "المعلم وهوب بحثا الاوضاع في منطقة الشرق الاوسط وبشكل خاص في لبنان ولا سيما بعد صدور قرار مجلس الامن 1701".
كما شدد المعلم خلال اتصال هاتفي بنظيره الالماني فرانك فالتر شتاينماير على ضرورة وقف اطلاق النار في لبنان.
وقالت سانا أن "المعلم وشتاينماير شددا على ضرورة الحفاظ على وقف اطلاق النار على ضوء قرار مجلس الامن 1701 في لبنان".
واضافت الوكالة ان وجهات نظر الوزيرين كانت متفقة على ضرورة تكثيف الجهود من اجل احلال سلام عادل وشامل في الشرق الاوسط باعتباره السبيل لتحقيق الامن والاستقرار فيه".
كما اتفق الوزيران على "اهمية مواصلة الحوار والاتصالات فيما بينهما في ضوء الدور البناء الذي تلعبه سوريا في استقرار المنطقة".
وكان الوزير الالماني الغى الاسبوع الماضي في آخر لحظة خلال وجوده في عمان زيارة مقررة الى سوريا.
وقال شتاينماير بعد ذلك انه على استعداد لبدء حوار مع الحكومة السورية بشأن مسيرة السلام "على الا يكون حوارا باي ثمن" دون البحث في التوصل الى نتائج.