اسرائيل تخرق وقف اطلاق النار

بعلبك (لبنان) - من حكمت شريف
ينقلون قتلاهم والفرحة بادية عليهم لعودتهم احياء

صرح ناطق عسكري لبناني ان الجيش الاسرائيلي قام فجر السبت بعملية انزال جوية مجوقلة قرب بعلبك شرق لبنان صدها حزب الله اللبناني في اول خرق خطير للهدنة السارية منذ الاثنين.
وقال الناطق الذي طلب عدم الكشف عن هويته ان "مروحيتين اسرائيليتين قامتا فجر السبت بانزال آليتين من طراز هامر في افقا على جبل لبنان، توجهتا الى قرية بوداي على بعد 15 كيلومترا غرب بعلبك".
واضاف ان الجنود الاسرائيليين هاجموا مدرسة البلدة تساندهم رشاشات المروحيات فيما كانت طائرات اسرائيلية تحلق في المنطقة تقصف مواقع لحزب الله.
واكد ان الجنود الاسرائيليين اشتبكوا مع مقاتلي حزب الله الذين كانوا متحصنين في معقلهم في بوداي، واستعادت المروحيات الاسرائيلية الآليتين.
وتشكل هذه العملية اول خرق خطير لوقف العمليات الحربية بين اسرائيل وحزب الله الذي دخل حيز التنفيذ في 14 آب/اغسطس الاثنين.

وفي القدس اعلن متحدث باسم الجيش الاسرائيلي ان ضابطا اسرائيليا قتل وجرح جنديان آخران احدهما اصابته بالغة، في العملية الخاصة التي نفذها الجيش السبت في لبنان.
واكد المتحدث ان الجيش نفذ عملية خاصة "في العمق اللبناني" بهدف "منع تسليم اسلحة من سوريا وايران الى حزب الله".
وقال المتحدث ان "قوة خاصة من الجيش الاسرائيلي نفذت عملية ليل الجمعة السبت في العمق اللبناني لمنع واحباط عمليات ارهابية ضد اسرائيل".
واضاف ان "العملية كانت تهدف على وجه الخصوص الى منع تسليم اسلحة من ايران وسوريا الى حزب الله"، مؤكدا ان العملية "حققت اهدافها بشكل كامل".
وفي بعلبك اكد ناطق باسم حزب الله ان اشتباكا وقع بين عناصر الحزب ووحدة مسلحة اسرائيلية قرب بوداي "كان عناصرها يرتدون زي الجيش اللبناني".
وقال طالبا عدم الكشف عن هويته "اجبرناهم على التراجع بعد ان اوقعنا اصابات في صفوفهم".
واوضح المتحدث باسم حزب الله ان الجيش الاسرائيلي حاول عبثا السيطرة على مدرسة بوداي.
واكد ان حزب الله لم يسجل اية اصابات في صفوف عناصره وذلك ردا على معلومات صحافية اشارت الى مقتل ثلاثة من مقاتلي الحزب في العملية.
كما اكد شاهد عيان طلب عدم الكشف عن هويته ويقطن قرب مدرسة بوداي ان الجنود الاسرائيليين كانوا يرتدون زي الجيش اللبانني.
وكان الطيران الاسرائيلي قد حلق بكثافة فوق منطقة بعلبك واعالي سلسلة جبال لبنان الغربية قبل عملية الانزال الجوي وبعدها كما افادت الشرطة اللبنانية.
وقالت الشرطة ان مقاتلات ومروحيات وطائرات استطلاع بدون طيار حلقت بين الساعة الرابعة والخامسة بالتوقيت المحلي (1:00 و2:00 تغ) فوق بلدتي اليمونة وبوداي غرب بعلبك معقل حزب الله على بعد 85 كيلومترا شمال شرق بيروت.
سبق ذلك تحليق الطيران الاسرائيلي بكثافة فوق المناطق الجبلية الى الغرب من بعلبك في ساحة متاخرة من الجمعة وفق بيان صادر عن الجيش اللبناني.
وكان لبنان واسرائيل وافقا على قرار مجس الاملن الدولي 1701 الذي توقفت بموجبه العمليات الحربية بين اسرائيل وحزب الله في 14 آب/اغسطس.
وخلال الهجوم الاسرائيلي على لبنان قامت اسرائيل في الثاني من آب/اغسطس بعملية انزال جوية مجوقلة قرب مدخل بعلبك الشرقي اختطفت خلالها خمسة اشخاص لادراجهم على ما يبدو في اي عملية تبادل اسرى محتملة مع حزب الله.
وكانت اسرائيل تذرعت باسر حزب الله جنديين اسرائيليين في 12 تموز/يوليو لتشن هجومها الواسع على لبنان.