المراة التونسية: نصف قرن من الريادة

الشريك الكامل

بيروت - صدر عن دار الميثاق للدراسات والنشر ببيروت مؤلف جديد للكاتبة اللبنانية الدكتورة مارى ناصيف الدبس اختارت له عنوان "المراة التونسية: نصف قرن من الريادة".
ويتناول الكتاب الذي اتى في عشرة فصول موزعة على مائتي صفحة ما حققته المرأة التونسية من مكاسب عززت حضورها في مختلف ميادين الحياة العامة سيما في مجالات السياسة والنشاط الجمعياتي والمجتمعي.
وتطرقت الكاتبة في هذا المصنف الى المراحل التاريخية التي ميزت نضالات المرأة التونسية وجعلتها اولى نساء العرب تحصل على جزء اساسي من حقوقها وفي مقدمتها المساواة.
وكتبت الدكتورة ماري ناصيف الدبس تختزل مراحل النضال النسوي في تونس "ان اليسار عليسة تجسدت في عشرات بل في مئات والوف حفيداتها اللواتي برهن في مرحلة ليست ببعيدة في النصف الاول من القرن الماضي انهن على مستوى كبير من المسؤولية الوطنية فهن خضن غمار النضالات في مجالات شتى وكن في مقدمة الصفوف من اجل التحرير كما كن كذلك مع طلائع البنائين الذين اعادوا لتونس دورا مهما في الثقافة العربية ...لذا لا مجال للاستغراب في كون النساء التونسيات قد حصلن على جزء اساسي من حقوقهن وفي مقدمتها المساواة قبل غيرهن من الاخوات العربيات... هذه الحقوق تجلت في صدور مجلة الاحوال الشخصية منذ خمسين عاما بالتمام والكمال".
ويبرز الكتاب ايضا المكانة المتميزة التي تحظى بها المرأة في تونس التغيير بفضل المقاربة السياسية والتنموية التي انتهجها الرئيس زين العابدين بن علي والتي مكنت المرأة من المشاركة الفاعلة في تونس الحديثة.
واكدت الكاتبة في معرض سردها للاصلاحات التي شملت مجلة الاحوال الشخصية منذ التحول ان ما اضافه الرئيس زين العابدين بن علي من فصول وملاحق يكاد يتجاوز الحجم الذي صدرت به قبل نصف قرن مبينة "ان الرئيس بن علي لطالما اعتبر ان حقوق الانسان لا تكتمل ولا معنى لها في اي غياب لحقوق المرأة ولهذا عمل على نشر ثقافة حقوق الانسان في كافة الاوساط وعلى اوسع نطاق لضمان الاحترام الفعلي لها".
وتناولت الكاتبة بالتحليل والمقارنة مشاركة المرأة التونسية في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية ودورها الفاعل في مسار التنمية مستنتجة ان هذه المشاركة تعود اساسا الى المنهج التحرري لمجلة الاحوال الشخصية والى المبادرات الرائدة للرئيس زين العابدين بن علي التي ارتقت بالمرأة الى مستوى الشريك كامل الحقوق والواجبات.
وتجدر الاشارة الى ان الدكتورة ماري ناصيف الدبس هي جامعية وكاتبة لبنانية لها مؤلفات عديدة حول قضايا المرأة العربية كما تعد ناشطة متميزة في الدفاع عن قضايا المرأة عل الصعيدين العربي والدولي.