كنوز روسيا في خطر

الكثير من الكنوز الفنية سرقت

موسكو - أصدر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين تعليمات بإجراء جرد للكنوز الثقافية في جميع انحاء البلاد من اجل معرفة عدد الاعمال الفنية المفقودة بعد حدوث سرقات منتظمة من متحف هرميتاج في سان بطرسبرج.
وقال دميتري مدفيديف النائب الاول لرئيس الوزراء ان بوتين سأل الوزراء ان تبدأ اللجنة عملها بحلول اول سبتمبر/ايلول.
ونقلت وكالة ايتار تاس عن مدفيديف قوله "أعطى تعليمات بأن تشارك وزارة الداخلية ووزارة الثقافة والشرطة الاتحادية ومكتب المدعي العام ووكالات اخرى في عمل اللجنة".
وقال مسؤولون الاسبوع الماضي ان اعمالا فنية مصنوعة من الميناء والفضة قد سرقت من هرميتاج الذي يضم اعمالا فنية لكبار الفنانين من عصور قديمة وحديثة. والقت الشرطة القبض على نجل وزوج المشرف على المتحف.
وأوضح التحقيق ان المتحف لم يجر جردا منذ عشرات السنين. ويقول خبراء في الفنون ان المتاحف والمعارض الروسية تنقصها الموارد المادية منذ سنوات وان الكثير من الكنوز الفنية قد سرقت.