نصر الله: انتصار المقاومة سيكون لكل لبنان

اسرائيل جاهزة لوقف العدوان واميركا تصر عليه

بيروت - اعتبر الامين العام لحزب الله حسن نصرالله في كلمة متلفزة بثت السبت ان اسرائيل "باتت جاهزة لوقف العدوان" وحمل الادارة الاميركية مسؤولية "الاصرار" على عدم وقف اطلاق النار.
وقال نصرالله في اشارة الى عودة وزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس الى المنطقة "تعود رايس لتحاول فرض شروطها من جديد على لبنان خدمة لمشروعها 'الشرق الاوسط الجديد' وخدمة لاسرائيل".
واضاف ان اسرائيل "باتت ناضجة وجاهزة لوقف العدوان فهي تخشى المجهول والمزيد من التورط والمصر على مواصلة العدوان هو الادارة الاميركية"، معتبرا ان اسرائيل "باتت اليوم اكثر من اي وقت مضى اداة طيعة تنفيذية لمشروع قرار اميركي".
وهدد نصرالله بقصف "مدن كثيرة في وسط" اسرائيل في حال "استمر العدوان".
وقال نصرالله "ان الوضع (في اسرائيل) سيزداد سوءا مع توسعنا في مرحلة ما بعد حيفا"، مشيرا الى وجود "مليوني اسرائيلي بين نازح وفي الملاجىء".
واضاف "العفولة بداية. مدن كثيرة في الوسط (اسرائيل) ستكون هدف مرحلة ما بعد حيفا اذا استمر العدوان على شعبنا".
واعلن الامين العام لحزب الله ان "انتصار المقاومة سيكون لكل لبنان ومناطقه وطوائفه".
وقال نصرالله "ان هذا الانتصار هو اولا للبنان ولشعبه وسيكون لكل لبنان ومناطقه وطوائفه".
وتابع نصرالله "سيكون هذا الانتصار حافز وحدة وتكامل وليس عامل تغلب واستعلاء، وسيكون دافعا قويا لتجسيد وحدتنا الوطنية".
واضاف "لا يجب ان يخاف احد من انتصار المقاومة انما يجب ان يخاف من هزيمتها".
وأكد نصرالله ان اسرائيل "لم تحقق اي انجاز عسكري" حتى الان في اليوم الثامن عشر لبدء الهجوم العسكري الاسرائيلي على لبنان.
واضاف نصرالله "لم يحقق العدو اي انجاز عسكري بل تلقى ضربات قاسية".
وتابع الامين العام لحزب الله "اما تدمير البنية التحتية وهدم المنازل فهذا لا يعتبر انجازا عسكريا بل هو انجاز وحشي لن نسمح باستثماره على المستوى السياسي".