تونس تبحث سبل تعزيز الامن السياحي العربي

الهجمات المباغتة تهدد السياحة العربية

تونس - تستضيف العاصمة التونسية الخميس اعمال المؤتمر العربي الثاني للمسؤولين عن الامن السياحي بمشاركة وفود من مختلف الدول العربية وممثلين عن جامعة الدول العربية وجامعة نايف العربية للعلوم الامنية.
واوضح متحدث باسم الامانة العامة للمجلس الاربعاء ان المؤتمر الذي سيفتتحه الامين العام للمجلس الدكتور محمد بن علي كومان سيناقش عدة مواضيع هامة ذات صلة بالامن السياحي من بينها سرقة الآثار والسبل الكفيلة بمواجهتها ومشروع الاستراتيجية العربية النموذجية في مجال الامن السياحي.
واضاف المتحدث ان المؤتمر سيبحث ايضا مشروع الخطة العربية النموذجية لمواجهة الازمات الامنية في المجال السياحي بالاضافة الى مشروع دليل عربي لتوعية السائحين.
ومن المنتظر ان تصدر عن المؤتمر توصيات حول المواضيع المدرجة في جدول اعمال المؤتمر لرفعها الى الدورة المقبلة لمجلس وزراء الداخلية العرب والمقرر عقدها في مطلع العام المقبل للنظر في اعتمادها.
ويحاول العرب صياغة رؤية عربية موحدة لمواجهة التحديات الامنية التي تسيء الي السياحة العربية وامنها.
ويسعى المشاركون الى تعزيز التعاون بين اجهزة الامن السياحي في الدول العربية بما يضمن سياحة عربية آمنة تدعم القدرات التنافسية للقطاع السياحي العربي، فضلا عن تحديث وتطوير عمل اجهزة الامن السياحي عبر اخضاع العاملين فيها لدورات تدريبية وتزويدهم بكل التقنيات اللازمة لأداء مهامهم. (كونا)