السوق النفطية لا تعاني من نقص الامدادات

اوبك غير مسؤولة عن ارتفاع اسعار النفط

كراكاس - اعتبر رئيس منظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك) النيجيري ادموند دوكورو الثلاثاء قبل اجتماع المنظمة في كراكاس الخميس ان السوق النفطية تشهد "امدادات جيدة".
وقال دوكورو للصحافيين لدى وصوله الى كراكاس لحضور الاجتماع الوزاري للكارتل النفطي الذي سيقرر مستوى الانتاج للاشهر المقبلة "ينبغي ان يقوم الجميع بما في وسعهم لتهدئة السوق، لكن لا شك ان السوق تشهد امدادات جيدة".
وذكر بان المخزون في اعلى مستوياته منذ خمسة اعوام. وقال "ينبغي ان نبحث في مكان اخر عن اسباب توتر السوق"، مشيرا الى مشاكل التكرير والتوترات الجيوسياسية.
وردا على سؤال عما يمكن لاوبك القيام به لخفض الاسعار، اجاب ان السوق تشهد مشاكل "هيكلية" بالاضافة ايضا الى عوامل "كامنة مثل الخوف".
وبشأن الوضع في نيجيريا حيث تعرض الانتاج النفطي لمشاكل كبيرة قبل اشهر بسبب الاضطرابات السياسية، قال دوكورو ان الانتاج "عاد الى مستواه ما قبل الازمة، الى 2.4-2.5" مليون برميل في اليوم. والهدف هو بلوغ ثلاثة ملايين برميل في اليوم "على مراحل".
واطلقت منظمة اوبك الثلاثاء في كراكاس مشاوراتها لتحديد سياستها النفطية للاشهر المقبلة لكن يبدو من غير المرجح اجراء اي تبديل فيها انطلاقا من مستوى الاسعار الذي لا يزال مرتفعا فوق عتبة السبعين دولارا للبرميل، بحسب المحللين.
يذكر ان سقف انتاج منظمة اوبك محدد حاليا بـ28 مليون برميل في اليوم ولم يجر تعديله منذ الاول من تموز/يوليو 2005.
وكان وزير الطاقة القطري عبد الله بن حمد العطية اعلن الثلاثاء ان المنظمة ستختار على الارجح عدم تغيير سقف انتاجها اثناء اجتماع كراكاس الخميس.
وقال لدى وصوله الى العاصمة الفنزويلية "اعتقد انه لا يمكن لمنظمة اوبك الا ان تختار الابقاء على الوضع القائم".
من جهته، صرح رئيس مؤسسة النفط الوطنية الليبية شكري غانم للصحافيين انه ينبغي ان لا تعدل اوبك في سقف انتاجها.
وقال "لا اعتقد انه ستكون هناك تغييرات كبيرة، لا اعتقد انه سيكون هناك تعديل" في سقف انتاج اوبك.