واشنطن تنتظر تشكيل الحكومة العراقية لخفض قواتها

رامسفلد: ننتظر تعيين وزرائهم

واشنطن - قال وزير الدفاع الامريكي دونالد رامسفلد الاربعاء انه يتوقع ان يتلقى توصيات من القادة العسكريين الامريكيين في العراق بشأن إمكانية إجراء تخفيضات لأعداد القوات في وقت ما بعد تشكيل الحكومة العراقية وهو تطور من المتوقع حدوثه في الأسابيع المقبلة.
وكان رامسفلد يتحدث الى الصحفيين مع وزيرة الخارجية كوندوليزا رايس بعد إحاطة المشرعين الامريكيين علما بالاوضاع في العراق. وكرر رامسفلد توقعه ان يتم خفض القوات الامريكية في العراق والتي يبلغ تعدادها 133 الف فرد لكنه لم يذكر أعدادا أو تواريخ محددة.
وزار رامسفلد ورايس بغداد الاسبوع الماضي واجتمعا مع نوري المالكي رئيس الوزراء المكلف والقائد الأعلى للقوات الامريكية في العراق الجنرال جورج كيسي والسفير الامريكي زلماي خليل زاد.
وسُئل رامسفلد عن توصية كيسي المتوقعة في فصل الربيع بشأن تخفيضات القوات فقال "انهم لم يعينوا بعد وزراءهم".
واضاف قوله "حتى يتم تعيين وزرائهم ويستطيع الجنرال كيسي والسفير زلماي خليل زاد بدء مناقشات مع المالكي والتباحث بشأن الاحوال على الارض ونقل المسؤولية الى العراقيين فاني أشك في انني سأحصل على اي توصيات من الجنرال كيسي أو الجنرال (جون) ابا زيد قائد القوات الامريكية في العراق في هذا الشأن".
وقال رامسفلد ان الجيش الامريكي مستمر في نقل المسؤولية الى قوات الامن الحكومية العراقية التي دربتها الولايات المتحدة. واضاف قوله "ومع نقلنا مزيدا من المسؤولية فانه من المتوقع ان يكون بمقدرونا تقليل قواتنا".