ازمة صور عارية بين المانيا وبريطانيا

هل ترد صحف المانيا بصور عارية لجلالة الملكة؟

برلين - اعربت الحكومة الالمانية الاربعاء عن انزعاجها من قيام صحيفة "ذي صن" الشعبية البريطانية بنشر صورة شبه عارية للمستشارة الالمانية انغيلا ميركل على احد الشواطئ الايطالية.
وقال مساعد المتحدث باسم الحكومة الالمانية توماس ستغ في لقاء مع الصحافيين "تأمل المستشارة اثناء عطلتها من ان تتمكن من الاستراحة وتمضية الوقت مع زوجها لا ان تكون معرضة باستمرار للمصورين المتربصين".
وكان ستغ يرد على سؤال حول صور نشرت في "ذي صن" الاثنين الماضي لامرأة عارية المؤخرة تهم بارتداء لباس البحر. واشارت الصحيفة الانكليزية الى ان الصورة تعود الى انغيلا ميركل التي امضت عطلة الفصح على جزيرة ايشيا الايطالية قرب كابري في خليج نابولي.
واوضح ستغ ان ميركل لا تنوي الادعاء على الصحيفة البريطانية. وقال "وجهة نظر الرأي العام الالماني في ما يتعلق بنشر هذه الصور واضحة جدا وهذا يكفيها".
واكتفت الصحافة الالمانية بنشر صور عادية لعطلة ميركل ودانت الاربعاء نشر صور ميركل في الصحيفة البريطانية.
وجاء في صحيفة بيلد الاكثر انتشارا في المانيا "عار عليكم! ما كنا ابدا لنظهر ملكتكم في ثوب داخلي".
ولاحظت صحيفة برلينر تسايتونغ ان "المعلومة الوحيدة التي قدمتها الصحيفة ان للمستشارة مؤخرة، وهو ما قد يكون معلومة جديدة لقرائها".
وتابعت الصحيفة ساخرة "من المعلوم بالنتيجة ان البريطانيين لا يعرفون الشيء الكثير عن المانيا بعد العام 1945".