مقتل ثمانية جنود اميركيين في العراق

طفل اميركي يرفع يده محييا لدى مرور جنازة لعنصر من المارينز قتل في العراق

بغداد - قتل ثمانية جنود اميركيين في العراق في الايام الاربعة الاخيرة، من بينهم ثلاثة يوم الاربعاء في تفجيرات متفرقة، على ما اعلن الجيش الاميركي.
وافاد الجيش ان جنديين قتلا الاربعاء في انفجار عبوة وضعت على جانب الطريق لدى مرور آليتهم جنوب بغداد عند الساعة 9:20 (5:20 تغ).
واضاف ان جنديا ثالثا قتل في هجوم مماثل شرق بغداد.
ويوم الثلاثاء، قتل ثلاثة جنود في انفجار قنبلة لدى مرور دوريتهم شمال بغداد.
وقتل جندي سابع متأثرا بجروحه الاثنين بعد اصابته في اشتباك الاحد في محافظة الانبار في غرب البلاد، في حين قتل جندي ثامن الاحد في انفجار قنبلة لدى مرور دورية قرب بلد شمال بغداد.
وبذلك يرتفع الى 2363 عدد الجنود الاميركيين والعاملين مع الجيش الذين قتلوا في العراق منذ اجتياح هذا البلد في اذار/مارس 2003 وفق تعداد استنادا الى ارقام البنتاغون.
ومن جهة اخرى اكدت مصادر في الشرطة العراقية الاربعاء مقتل 18 شخصا، بينهم كردي عضو مجلس بلدية وثلاثة من حراسه، في هجمات متفرقة في العراق.
وقال مصدر امني "ان حسن جبار عضو مجلس بلدية جلولاء (140 كلم شمال شرق بغداد) قتل اضافة الى ثلاثة من حراسه بيد مسلحين".
وقتل جنديان عراقيان برصاص مسلحين اثناء هجوم قرب بيجي على بعد 200 كلم شمال بغداد، بحسب الشرطة المحلية.
وفي وقت سابق، افاد مصدر امني ان "ثلاثة مدنيين وشرطيا قتلوا في انفجار عبوة يدوية الصنع لدى مرور دورية للشرطة صباح اليوم (الاربعاء) في تقاطع الوزيرية (شمال بغداد)".
وفي بغداد، قتل شرطي بيد مسلحين، بحسب المصدر.
وفي مدينة الخالص (70 كلم شمال شرق بغداد)، قتل ثلاثة مدنيين عراقيين واصيب 23 اخرون في انفجار سيارة مفخخة كانت متوقفة بالقرب من احدى العيادات الشعبية (مركز طبي)، على ما افاد مصدر في الشرطة العراقية.
وفي قضاء تلعفر (450 كلم شمال)، قتل اثنان من المدنيين واصيب سبعة اخرون في انفجار سيارة مفخخة وسط المدينة، حسب ما افاد مصدر في الشرطة.
واوضح المصدر ان "السيارة انفجرت عند الساعة 11:30 بالقرب من سوق للخضار وسط المدينة".
وفي كركوك (255 كلم شمال شرق)، قتل اثنان من عناصر الشرطة واصيب اربعة اخرون بينهم ضابط برتبة رائد في انفجار عبوة ناسفة على دوريتهم في ناحية سليمان بيك (100 كلم جنوب كركوك)، حسب ما افاد العقيد محمد شيخ بزيني من شرطة المدينة.