مقتل اربعة اسرائيليين في هجوم فدائي في الضفة الغربية

اثار انفجار صاروخ قسام

القدس - اعلنت الشرطة الاسرائيلية في حصيلة جديدة ان اربعة اسرائيليين قتلوا في التفجير الفدائي الذي وقع مساء الخميس عند مدخل مستوطنة كيدوميم (شمال الضفة الغربية)، اضافة الى منفذ العملية الفلسطيني.
والقتلى هم مستوطن وزوجته وشاب من المستوطنة اضافة الى امرأة شابة تعمل في المنطقة في اطار الخدمة الوطنية المدنية.
وكانت كتائب شهداء الاقصى التابعة لحركة فتح تبنت مسؤولية هذه العملية الفدائية.
وقال متحدث لم يذكر اسمه في الكتائب ان العملية "نفذها الاستشهادي احمد مشارقة (24 عاما) من وحدة الشهيد حمود اشتيوي" الذي قتله الجيش الاسرائيلي في مخيم بلاطة في مدينة نابلس شمال الضفة الغربية قبل شهرين.
وقال مستوطنون ان الفلسطيني كان يرتدي ملابس يهودي متدين وفجر شحنة كان يحملها داخل سيارة مستوطنين اقلته.
واحترقت السيارة التي وقع التفجير داخلها بشكل كامل بينما كانت على بعد نحو اربعين مترا من مدخل مستوطنة كيدوميم.
مع هؤلاء يرتفع الى 4993 عدد الذين قتلوا منذ اندلاع الانتفاضة في ايلول/سبتمبر 2000، اكثر من الف منهم من الاسرائيليين وحوالى اربعة اخماسهم من الفلسطينيين.
واعلن الجيش الاسرائيلي اعتقال ثمانية فلسطينيين ليلة الخميس الجمعة يشتبه بانتمائهم الى كتائب الاقصى احدهم شقيق الفدائي.
وعلى الصعيد الامني كذلك، تعرض شمال وشرق قطاع غزة لقصف كثيف استمر عدة ساعات ابتداء من ما قبل الغروب بعشرات قذائف الدبابات والزوارق الحربية الاسرائيلية، اثر اطلاق صاروخ محلي الصنع من شمال القطاع سقط في جنوب اسرائيل.
واكد مصدر امني فلسطيني ان القصف تركز على منطقة غير مأهولة شرق وشمال القطاع تابعة لبيت حانون وبيت لاهيا التي تبعد ستة كلم تقريبا عن مدينة غزة.
وقال المصدر ان الدبابات الاسرائيلية والزوارق الحربية المتمركزة قبالة شاطئ غزة اطلقت عشرات القذائف على تلك المنطقة.
وافاد مراسلو وكالات الانباء في غزة عن سماع دوي انفجار عشرات القذائف بدون انقطاع تقريبا منذ العصر ولحوالي خمس ساعات.
وفي الساعة التاسعة والنصف مساء (19:30 تغ) سمع هدير طائرات حربية تحلق في اجواء غزة.
وكانت متحدثة باسم الجيش الاسرائيلي اعلنت في القدس ان المدفعية وزوارق البحرية قصفت مناطق غير مأهولة شمال قطاع غزة ردا على اطلاق صاروخ محلي الصنع من تلك المنطقة على جنوب اسرائيل.
وتبنت سرايا القدس الجناح المسلح لحركة الجهاد الاسلامي في فلسطين في بيان عملية اطلاق صاروخ من نوع "قدس 3".
وانفجر الصاروخ الذي اطلق من شمال غزة في بلدة كرميا التي يقطنها مستوطنون تم اجلاؤهم الصيف الماضي من تجمع مستوطنات غوش قطيف في قطاع غزة، وذلك في اطار الانسحاب الاسرائيلي من هذه الاراضي. ولم يتسبب الصاروخ باضرار.
وكانت سرايا القدس تبنت الثلاثاء اطلاق صاروخ من طراز "غراد" روسي الصنع مؤكدة انها رسالة الى رئيس الوزراء بالوكالة ايهود اولمرت ووزير الدفاع شاوول موفاز وبهدف "التشويش على الانتخابات الاسرائيلية".
وقال الجيش الاسرائيلي ان صاروخ كاتيوشا من عيار 122 ملم سقط قرب كيبوتز يفتاح على مقربة من عسقلان، من دون ان يوقع اضرارا او اصابات، وحصل ذلك يوم الانتخابات التشريعية الاسرائيلية.
وكانت الفصائل الفلسطينية تطلق حتى الان صواريخ يدوية الصنع لا يتجاوز مداها عشرة كيلومترات.