الجيش اللبناني يسيطر على منافذ القواعد الفلسطينية قرب الحدود السورية

انتشار الجيش اللبناني يأتي بعد مقتل مساح اراضي برصاص مجهول

بيروت - سيطر الجيش اللبناني الخميس على المنافذ المؤدية الى القواعد العسكرية التابعة لتنظيمات فلسطينية موالية لسوريا في شرق لبنان، بعد ان تجاوز عدد الجنود الذين دفع بهم الى البقاع 500 عسكري مدعومين باكثر من ثلاثين آلية.
واقام الجيش اللبناني حواجز تفتيش ومراكز عسكرية عند المنافذ المؤدية الى سبع قواعد عسكرية، بينها اثنتان تابعتان للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين-القيادة العامة في السلطان يعقوب في البقاع الغربي وخمس تابعة لفتح-الانتفاضة في حلوة في قضاء راشيا.
وقال ضابط لبناني أن الجيش "تمكن من قطع الطرق البرية التي تربط المواقع الفلسطينية ببعضها" كما انه قطع "طرق الامداد عنها".
وافاد مصدر عسكري ان الجيش اللبناني نشر الاربعاء اكثر من 500 عنصر وحوالي خمسين آلية بينها دبابات بين حلوة والسلطان يعقوب، غداة مقتل مساح اراض متعاقد مع الجيش اللبناني كان يقوم مع رهط من الجيش بمهمة في حلوة على بعد ثلاثة كيلومترات من الحدود السورية حيث يوجد موقع لفتح-الانتفاضة.
والتقى ضباط لبنانيون الاربعاء مسؤولا في فتح-الانتفاضة للطلب منه التحقيق حول اطلاق "مسلحين" النار على المساح محمد اسماعيل ما ادى الى مقتله.
ويسير الجيش دوريات مؤللة في محور حلوة-السلطان يعقوب (15 كلم تفصل بين البلدتين).
وقد انسحب الجيش السوري من لبنان بضغط من الشارع اللبناني ومن المجتمع الدولي في نهاية نيسان/ابريل. الا ان معلومات تحدثت عن دخول اسلحة وذخائر الى حلفائه الفلسطينيين لا سيما منهم الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين-القيادة العامة وحركة فتح-الانتفاضة.
وانتقد الامين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين-القيادة العامة احمد جبريل الانتشار العسكري اللبناني. وكان اتصال هاتفي تم بين جبريل ورئيس الحكومة اللبناني فؤاد السنيورة الاربعاء.
وقال جبريل في حديث لمراسل صحيفة "النهار" اللبنانية في دمشق نشر الخميس "قلنا للسيد السنيورة اننا لسنا ضد انتشار الجيش اللبناني شرط الا يكون قريبا من المواقع".
واضاف "قلت له لا يمكن ان يكون هناك حوار بينما هناك مسدس موجه الى رؤوسنا".
وفي دليل على تمسكه بموقفه، قال جبريل بحسب "النهار" ان "عناصر من الجيش اللبناني اتت الى موقع لنا في منطقة كفرزبد (في البقاع) وقمنا بتوقيف ستة منهم بينهم ضابط".
الا ان متحدثا باسم الجيش اللبناني نفى كلام جبريل الذي قال ايضا ان "الجيش اللبناني اعتقل ثلاثة اعضاء من منظمتنا بينهم كادر"، من دون ان يعطي معلومات اضافية.