الدوري الإماراتي ينطلق وسط أجواء احترافية

العين يسعى للظفر بلقب الدوري هذا العام

دبي - ينطلق بعد غد الاربعاء الدوري الاماراتي لكرة القدم لموسم 2005-2006 تحت شعار الاحتراف ووسط زحمة فرق تعد العدة للمنافسة على اللقب الـ32 والذي كان من نصيب الوحدة الموسم الماضي للمرة الثانية في تاريخه.
وينتظر الجمهور الاماراتي دوري على مستوى مرتفع ليؤكد ان الدوري المحلي هو من البطولات المتفوقة على الساحة العربية خاصة بعد ان دعمت الاندية نفسها واقامت معسكرات في مختلف الدول الاوروبية.
وتدور عجلة الدوري وسط خطوات متقدمة نحو الاحتراف حين اعلنت اندية الوحدة والعين والجزيرة احتراف لاعبيها ووقعت عقود معهم في حين صدر مرسوم من حكومة دبي لتفريغ لاعبي انديتها الستة النصر والاهلي والوصل وشباب في الدرجة الاولى ودبي وحتا في الدرجة الثانية حيث تأمل اندية دبي بالعودة الى منصة التتويج لاول مرة منذ موسم 1996-1997 حين فاز الوصل باللقب.
وتبدو حظوظ الوحدة حامل اللقب ووصيفه العين الاوفر حظا للتنافس على المركز الاول خاصة ان الوحدة ابقى على مدربه الالماني راينر هولمان واستغنى عن خدمات توني من ساحل العاج وضم بدلا منه المخضرم البرازيلي جونينيو بايانو ليشكل ثنائيا هائلا مع العملاق البوسني متروفيتش وهما سيضيفان الكثير الى جانب كتيبة من اللاعبين المحليين وفي مقدمتهم اسماعيل مطر وعبد الرحيم جمعة وتوفيق عبد الرزاق وحيدر الو علي وفهد مسعود.
وابقى العين على التشيكي ميلان ماتشالا، في حين تركه العاجي ابو بكر سانوغو الى ليفركوزن الالماني كما استغنى عن خدمات البرازيلي اديسلون وضم بدلا منهما البنمي لويس تيغادا هداف منتخب بلاده والنيجيري نواه اونيكاشي وقائد منتخب بنما بلانكو لشاركه في دوري ابطال اسيا.
وسيخسر الفريق جهود لاعبه المخضرم سالم جوهر الذي اعلن اعتزاله اللعب بعد مواسم متعثرة، وكان العين لعب امام روما الايطالي في اخر مبارياته الاستعدادية وخسر صفر-1.
ويدخل الجزيرة طرفا ثالثا في الصراع على اللقب بقيادة المدير الفني الهولندي فيرغوسين وهو احتفظ بصانع العابه العاجي ابراهيما دياكيه، لكن ادارته لا زالت تبحث عن مهاجم من الدوري الفرنسي والنيجيري باتو قيد التجربة حاليا.
ويأتي بعد الوحدة والعين والجزيرة فريق النصر الذي يضم في صفوفه هداف الدوري الموسم الماضي برصيد 25 هدفا البرازيلي فالدير واستطاع ايضا المخضرم الارجنتيني اندرياس جوليمبنتييرو 0المعروف بـ"جولي" الذي دافع سابقا عن الوان ميلان وانتر ميلان وبولونيا الايطالية ولعب الموسم الماضي في صفوف بوكا جونيورز.
اما الاهلي فسيحاول تعويض مغادرة الايراني علي كريمي المنضم الى بايرن ميونيخ الالماني، فضم الى صفوفه الارجنتيني فرناندو رودريغيز والاوروغوياني يان مارتن بارودي وابقى على جهازه الفني الالماني وينفرد شايفر.
ولم تقف بقية الاندية مكتوفة الايدي فستقدم الشارقة المدير الفني الفرنسي هنري اسطنبولي وضم الشباب هداف الدوري السعودي الموسم الماضي السنغالي محمد مانغا في حين يمر الشعب بمرحلة صعبة بمغادرة لاعبيه الدوليين راشد عبد الرحمن ومحمد سرور الى سويسرا للاحتراف رغم رفض النادي الذي يدربه الموسم المقبل الالماني ويلي رايمن.
وابقى الوصل على الايراني فرهاد مجيدي للموسم الخامس على التوالي وهو النادي الوحيد الذي يدربه الاماراتي حسن محمد.