مقتل واصابة العشرات من العراقيين في يوم دام

مكان الهجوم على رجال الشرطة

بغداد - اعلنت مصادر في وزارتي الدفاع والداخلية العراقيتين الاربعاء مقتل 35 عراقيا بينهم عدد من عناصر الشرطة والجيش ومسلح واحد وجرح حوالي 85 آخرين الاربعاء في هجمات عدة في العراق.
كما اعلنت الشرطة العثور على جثث ثلاثة جنود عراقيين.
واعلن مصدر في وزارة الداخلية ان 15 عراقيا بينهم ثلاثة من عناصر الشرطة قتلوا وجرح 59 آخرون بينهم 13 من الشرطة في هجوم انتحاري بسيارة مفخخة استهدف دورية للشرطة غرب بغداد اعقبته اشتباكات بين مسلحين مجهولين وعناصر الشرطة.
وقال المصدر الذي طلب عدم الكشف عن هويته ان "15 عراقيا بينهم ثلاثة من رجال الشرطة قتلوا وجرح 59 آخرون بينهم 13 من عناصر الشرطة في انفجار انتحاري بسيارة مفخخة اعقبته اشتباكات بين رجال الشرطة ومسلحين مجهولين هاجموا دوريات الشرطة" في حي الجامعة.
واضاف ان "الانفجار وقع لدى مرور دورية للشرطة العراقية"، موضحا ان "الضحايا نقلوا الى مستشفى اليرموك (غرب) بعد ان اغلقت قوات الشرطة والجيش والقوات الاميركية الطرق المؤدية الى موقع" الهجوم.
واكد المصدر ان "قوات الشرطة اعتقلت اثنين من المسلحين بينما قتل ثالث بعد هجوم شنه قرابة اربعين مسلحا ضد دوريات الشرطة المتواجدة في موقع الانفجار مستخدمين قذائف مضادة للدبابات (آر بي جي) والاسلحة الرشاشة والقنابل اليدوية".
واوضح ان "المسلحين اللذين القي القبض عليهما في الثلاثينات من العمر ومن سكان الضواحي الغربية لمدينة بغداد".
واعلن مصدر في الشرطة العراقية طلب عدم كشف هويته ان "امرأة وطفلا اصيبا بجروح في انفجار عبوة ناسفة" في منطقة الدورة جنوب بغداد.
وفي بغداد ايضا، قال مصدر في وزارة الدفاع العراقية ان "اثنين من عناصر الشرطة قتلا على يد مسلحين مجهولين في منطقة الشعلة شمال بغداد فيما كانا متوجهين الى مركز عملهما".
وفي الحلة التي تبعد مئة كيلومتر جنوب بغداد، قال حيدر السلطان احد ضباط الجيش العراقي ان "جنديا قتل واصيب ضابط من الجيش العراقي في سقوط قذيفة هاون على نقطة تفتيش تابعة للجيش صباح اليوم الاربعاء في ناحية جرف الصخر (60 كلم جنوب بغداد)".
وفي بعقوبة (60 كلم سشمال شرق بغداد) وحدها قتل سبعة عراقيين بينهم اربعة من زوار العتبات الشيعية المقدسة وجرح 12 آخرون الاربعاء، حسبما ذكرت مصادر في الشرطة.
فقد اعلن مصدر في الشرطة في المدينة نفسها "مقتل اربعة عراقيين بينهم امراة وجرح خمسة آخرين في اطلاق نار من مسلحين مجهولين" في "هجوم على باص يقل زوارا للعتبات المقدسة في طريق عودتهم من ايران".
وقتل ثلاثة مهندسين يعملون في شركة "الاثير" للاتصالات وجرح رابع في انفجار عبوة ناسفة شمال المدينة بينما جرح ستة اشخاص بينهم عنصر في الشرطة في سقوط عدد من قذائف الهاون استهدفت مقرا لمغاوير الشرطة وسط المدينة.
وفي تكريت اكد النقيب عمار احمد من شرطة المدينة التي تبعد 180 كلم شمال بغداد "مقتل عراقيين اثنين واصابة ثلاثة اخرين في انفجار عبوة ناسفة على الطريق الرئيسية شرق المدينة".
من جهة اخرى، اشار المقدم مزهر خلف من شرطة بيجي (200 كلم شمال بغداد) الى "مقتل المترجم العراقي وسام دلي (33 عاما) بينما كان في طريقه الى مقر عمليه على يد مسلحين مجهولين" في هجوم وقع صباح اليوم في الحي العصري وسط المدينة.
وفي بلد (70 كلم شمال بغداد) قال المقدم في الشرطة عادل عبد الله ان "ضابطا في الجيش العراقي قتل على يد مسلحين مجهولين هاجموه امام منزله في ناحية يثرب شرق المدينة".
وفي كركوك (255 كلم شمال بغداد) قال العقيد احمد العبيدي قائد شرطة منطقة الحويجة (50 كلم غرب كركوك ) ان "ضابطا في الجيش العراقي قتل واصيب جنديان في انفجار عبوة ناسفة قرب سيارة اسعاف تابعة للجيش العراقي".
من جانب اخر، اكد المقدم محمود محمد من شرطة سامراء (120 كلم شمال بغداد) "مقتل مدني عراقي شقيق احد ضباط قوات مغاوير الشرطة عندما قام مسلحون مجهولون بتفجير منزل الضابط".
واوضح ان "مسلحين مجهولين فجروا منزل المقدم احمد خضير الواقع جنوب المدينة باستخدام عبوات ناسفة في محاولة لاغتياله".
وفي المدينة نفسها، اعلنت الشرطة انها عثرت على جثث ثلاثة جنود عراقيين كانت متحللة ومربوطة بحبال على ضفاف بحيرة الثرثار غرب المدينة.