كتاب وفنانون مصريون يدعون إلى حرية الإبداع

صيف سياسي ساخن في مصر

القاهرة - دعت حركة كتاب وفنانون من اجل التغيير المصرية الى امسية فنية وشعرية في ميدان طلعت حرب وسط العاصمة المصرية الثلاثاء المقبل تحت شعار "مع حرية الابداع والمبدعين" و "ضد تمثيلية تعديل الدستور" و "مع استمرار النضال السلمي رغم مهزلة الانتخابات".
وتفتتح الامسية التي تقام في واحد من اهم ميادين وسط العاصمة المصرية بمجموعة من اغانيها السياسية عزة بلبع شريكة المغني والموسيقار الكفيف الراحل شيخ امام والشاعراحمد فؤاد نجم.
ويشاركها الغناء ايضا المطربان علي اسماعيل وممدوح مداح في حين يقوم الشاعران الشعبيان احمد فؤاد نجم وسيد حجاب بالقاء قصائدهما السياسية المرتبطة بالوضع القائم.
ويتولى الفنانان عبد العزيز مخيون وخالد الصاوي والمخرج محسن حلمي والشاعران ابراهيم دواد ومحمود قرني بالقاء قصائد الشاعرين المصريين الراحلين امل دنقل وصلاح عبد الصبور والشاعر السوري محمد الماغوط المرتبطة بالدعوة للحرية ورفض ممارسات الطغاة.
ويشمل البرنامج ايضا عرضا لرسوم الكاريكاتور السياسية التي "تفضح اجواء الديكتاتورية باشكالها المختلفة" لعدد من ابرز مبدعي هذا الفن من المصريين وبينهم بهجت عثمان ومحي الدين اللباد وحليم التوني وعمرو سليم وحجازي.
وتختتم الامسية كما جاء في البرنامج ببيان الحركة الذي يؤكد على رفضها "لتمثيلية تعديل المادة 76 من الدستور ومهزلة الانتخابات وما ينتج عنها مع دعوة الشعب المصري لمقاطعهتها والاستمرا في نضاله السملي وتكثيفه بشكل خاص في يوم الانتخابات 7 ايلول /سبتمبر المقبل".
يشار الى ان الحركة تم تاسيسها قبل اقل من ثلاثة شهور وهي تعمل على جمع الفنانين والكتاب على رفض اعادة انتخاب الرئيس المصري محمد حسني مبارك وتوريث الحكم لابنه جمال.