انتهاء اجلاء كل المستوطنين من قطاع غزة

مستوطنة نتساريم (قطاع غزة) - من روري مولولاند
نتساريم هي آخر المستوطنات المخلاة

القدس - أعلن آفي زلبا المتحدث باسم الشرطة الاسرائيلية عصر الاثنين انتهاء اجلاء كل المستوطنين من قطاع غزة.
من جهة اخرى أعلن ضابط كبير في الجيش الاسرائيلي في نتساريم الاثنين ان هدم منازل المستوطنين في قطاع غزة سينتهي "في غضون اسبوعين ونصف" الاسبوع، في موعد اقرب من المقرر اصلا.
وقال الجنرال عوزي موسكوفيتش، قائد الفرقة 340، احدى الفرق الثلاث في الجيش الاسرائيلي التي شاركت في اخلاء مستوطنات قطاع غزة اعتبارا من 17 آب/اغسطس، "اعتقد باننا سنكون متقدمين على البرنامج المقرر. في غضون اسبوعين ونصف الاسبوع من اليوم، يمكن ان نكون انتهينا من عملية" الهدم.
وكانت نتساريم المستوطنة الاخيرة في قطاع غزة التي تم اخلاؤها الاثنين.
الا ان الجنرال موسكوفيتش اشار الى ان المستوطنين الذين لم يتسن لهم الوقت لتوضيب امتعتهم، سيسمح لهم بالعودة الى المكان.
وقال "اننا نسمح للسكان بالعودة من اجل مساعدة الفرق الخاصة التابعة لوزارة الدفاع على الارض لتوضيب الاغراض" التي تركوها وراءهم.
واضاف الجنرال الاسرائيلي "نريد ان نساعدهم لانهم تعرضوا لصدمة عاطفية كبيرة"، مشيرا الى ان الجيش اتخذ كل التدابير من اجل منع عمليات "نهب" محتملة في المستوطنات التي تم اخلاؤها.

اما الرئيس الفلسطيني محمود عباس فاعتبر الاثنين ان "الفضل يعود للشهداء والاسرى والجرحى في خروج آخر مستوطن من مستوطنات قطاع غزة" مع رحيل مستوطني نتساريم، اخر مستوطنة يجري اخلاؤها في القطاع.
وقال عباس امام قرابة 200 من الجرحى والمعاقين خلال سنوات الانتفاضة الخمس "ان الفضل في خروج آخر مستوطن يعود الى الشهداء والاسرى، وانتم الموجودون هنا امامنا والحمدلله انكم رايتم بعيونكم نتائج نضالاتكم".
واضاف "لن يهدأ لنا بال الا بعد ان نرى جميع الاستيطان في الضفة الغربية وقد زال عنها، وبعد ذلك لا بد ان تتحقق الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس".