تشكيليون عرب يعرضون أطيافهم اللونية في مدينة الإسكندرية

كتب: أحمد فضل شبلول
اذواق لونية في قصر التذوق

في قاعة الفنون التشكيلية بقصر التذوق بسيدي جابر بالإسكندرية، افتتح الفنان الدكتور محمد رفيق خليل ـ رئيس اتيليه الإسكندرية ـ معرض "أطياف لونية لأعمال تشكيليين عرب"، ويضم مجموعة متميزة من أعمال بعض الفنانين التشكيليين في بعض البلاد العربية.
كان الحضور كبيرا من الشباب وكبار السن ـ على السواء ـ من متذوقي الأعمال التشكيلية من لوحات ومنحوتات وأشكال فنية جميلة وآسرة، الأمر الذي أضفى ألقا وروعة على هذا المعرض الذي جاء نتيجة جهود الفنان راضي جودة، والفنان ماهر جرجس ـ مدير قصر التذوق.
شارك في المعرض عشرة فنانين عرب يمثلون مختلفي الاتجاهات والمدارس الفنية.
من مصر شارك الفنانون: سامح صلاح الدين، وجودة خليفة (مصري يعمل بالمملكة العربية السعودية) وحازم عبد الخالق، وفوزي زقزوق، ومن السعودية ناصر الموسى، وهدى العمر التي حضرت خصيصا للمشاركة بأعمالها، وشرح مفرداتها الفنية والحوار مع جمهور المعرض، ومن السودان محجوب حسن العوض، ومن العراق سعيد العلاوي، ومن الكويت فريد العلي. أما ضيف شرف المعرض فكان الفنان التشكيلي السوداني الكبير حمزة النميري.
يقول الفنان راضي جودة في مقدمته لكتالوج المعرض:
"الخطاب التشكيلي في عالمنا المعاصر قافز للحدود، ولا يعترف بجوازات مرور إلى قلوب عشاق الفن الجميل ونرى في أعمال أخوة تآلفوا على تقديم أطروحاتهم التي تطرق باب التذوق في قصر التذوق لمدينة الفكر والفن ـ إسكندرية الحاضر والمستقبل، وكل واحد منهم له تجربته التي يسوقها اليوم إلى عيون السكندريين".
***
ويأتي هذا المعرض في إطار الاحتفالية الكبرى التي يشهدها قصر التذوق هذا الشهر بمناسبة مرور عشر سنوات على افتتاحه، وتستمر حتى نهاية الشهر، حيث تكرم وزارة الثقافة، متمثلة في الهيئة العامة لقصور الثقافة، عددا من الأدباء والمبدعين والمفكرين والفنانين الذي شاركوا بأعمالهم ومحاضراتهم وندواتهم وأمسياتهم في أنشطة القصر المختلفة والمتنوعة (في مجال الفكر والأدب والنقد والسينما والموسيقي والمسرح والفن التشكيلي والمكتبة، فضلا عن القيادات الثقافية التي تولت إدارة هذه القصر) خلال السنوات العشر الماضية.
وتنتهي هذه الاحتفالية مساء الأربعاء 31/8/2005 بدعوة الكاتب المسرحي الكويتي عبد العزيز السريع، للإدلاء بشهادته حول المسرح العربي، ومناقشة بعض أعماله المسرحية في مركز النقد الأدبي بالقصر. أحمد فضل شبلول ـ الإسكندرية