هجمات جديدة تستهدف الشرطة العراقية

استهداف متواصل للشرطة

بغداد - قتل 14 عراقيا بينهم تسعة من عناصر الشرطة في حوادث متفرقة وقعت الجمعة في بغداد، حسب ما افادت مصادر في الجيش والشرطة العراقية.
وقال مصدر في الشرطة طلب عدم الكشف عن اسمه ان "اثنين من عناصر الشرطة بينهما ضابط قتلا واصيب شرطي اخر بجروح بليغة عندما فتح مسلحون مجهولون النار على سيارتهما".
واوضح ان "الحادث وقع عند الساعة 8:30 في منطقة البلديات شرقي بغداد عندما جاءت سيارة مسرعة حاولت تجاوز سيارة الشرطة وما ان وصلت اليها حتى فتح مسلحون النار على عناصر الشرطة الثلاث داخل السيارة ولاذوا بالفرار".
واكد المصدر نفسه في حادث آخر ان "ثلاثة عراقيين قتلوا بينهم شرطي عندما فتح مسلحون النار على سيارة تابعة للشرطة".
واوضح ان "الحادث وقع عند الساعة 9:00 في منطقة البلديات شرقي بغداد".
من جانبه، اعلن الضابط علي التميمي من شرطة قضاء المسيب ان "مدنيين عراقيين قتلا واصيب ثلاثة اخرون في انفجار عبوة ناسفة على الخط السريع في منطقة اللطيفية جنوبي بغداد".
واوضح ان "الحادث وقع عند الساعة 7:00 بعد مرور رتل للجيش العراقي حيث انفجرت العبوة امام السيارات المدنية ما الحق اضرار بثلاث سيارات" اضافة الى الضحايا البشرية.
من جانب اخر، اكد مصدر في وزارة الداخلية "مقتل اثنين من مغاوير وزارة الداخلية من منتسبي لواء الذئب على يد مسلحين مجهولين".
واوضح ان "الحادث وقع في الشارع العام شمال بغداد نحو الساعة11:00 من قبل ظهر اليوم".
من جانب اخر، أكد مصدر في الشرطة طلب عدم الكشف عن اسمه "مقتل اثنين من شرطة المرور عندما فتح مسلحون مجهولون النار عليهما ولاذوا بالفرار".
واوضح ان "الحادث وقع عند الساعة 13:30 في منطقة المشتل شرقي بغداد".
من جانب آخر، اعلن مصدر في وزارة الدفاع العراقية العثور على ثلاث جثث لثلاثة اشقاء هم شرطيان وامام مسجد سني في منطقة اور شرق بغداد.
وقال المصدر الذي رفض الكشف عن هويته ان "الضحايا الثلاث كانوا قد خطفوا عند الساعة 23:30 من مساء الخميس من منزلهم في منطقة حي اور شمال شرق بغداد على يد مسلحين مجهولين اقتحموا دارهم عنوة واقتادوهم الى مكان مجهول".
واوضح ان "امام المسجد يدعى علاء صالح وهو امام مسجد ابراهيم السكران".
واضاف المصدر ان "الثلاثة تعرضوا لعمليات تعذيب قبل قتلهم بعيارات نارية في الرأس".