الرئيس اليمني يعلن عدم الترشح للرئاسة في الدورة المقبلة

مفاجأة سياسية من العيار الثقيل

صنعاء - أعلن الرئيس اليمني علي عبد الله صالح الأحد عزمه على عدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقررة في ايلول/سبتمبر من العام المقبل، علما انه يشغل هذا المنصب منذ 27 عاما.
وقال في كلمة ألقاها أمام حشد من رجال الدولة وقادة الأحزاب والتنظيمات السياسية ورؤساء البعثات الدبلوماسية في اليمن في احتفال في ذكرى انتخابه للمرة الاولى عام 1978 "لن أترشح في الدورة الانتخابية الرئاسية القادمة المقررة في سبتمبر من العام المقبل".
واضاف "ادعو الأحزاب والتنظيمات السياسية إلى اختيار الكفاءات والشباب من الوطنيين الشرفاء لأن الوطن مليء بالكفاءات من الشرفاء ويحتاج إلى دماء جديدة".
والرئيس اليمني الذي انتخب اولا رئيسا لليمن الشمالي، ترأس اليمن بعد توحيده منذ ايار/مايو 1990.
وتابع هذا العسكري الذي يترأس الجمهورية الوحيدة في شبه الجزيرة العربية، ان "اليمن كان سباقا في ترسيخ تجربة الوحدة والديموقراطية والتعددية السياسية الحزبية وعليه اليوم أن يرسخ مبدأ التداول السلمي للسلطة".
وصالح المولود عام 1942 فاز في ايلول/سبتمبر 1999 في الانتخابات الرئاسية الاولى في اليمن التي تجري بالتصويت المباشر.