مايرز: لم تسمعوا مني ابدا ان التمرد في العراق انتهى

مايرز لا يبدو متفائلا

واشنطن - نفى الجنرال مايرز الذي سيتقاعد خلال شهرين، ضمنيا تصريحات نائب الرئيس الاميركي ديك تشيني الذي قال ان التمرد العراقي "يحتضر".
واوضح رئيس هيئة اركان الجيوش الاميركية "لم تسمعوا ابدا ديك مايرز يقول انه تم سحق التمرد" مضيفا ان "سحق التمرد يستغرق وقتا. ويتم القضاء عليه عبر العملية السياسية".
وقال مايرز ان الجيش الاميركي علم بان الزرقاوي تلقى تعليمات من كبار مسؤولي شبكة القاعدة بان ينشط خارج العراق، مؤكدا انه "شخص خطير جدا مع مساعدين قتلة خطرين جدا".
لكن الجنرال مايرز اعتبر ان التمرد العراقي بلغ اقصى قوته وان قوات التحالف تحقق "نجاحات جيدة ضد بعض عناصر" التمرد.
من جهة اخرى اعلن مايرز الثلاثاء ان القوات الاميركية اعتقلت في بغداد ابرز مساعدي زعيم القاعدة في العراق ابو مصعب الزرقاوي.
وقال مايرز في مقابلة مع شبكة "بي بي اس" "بالامس اعتقلنا في ميدان المعركة المسؤول الرئيسي للزرقاوي في بغداد ويسمونه امير بغداد ابو عبد العزيز وذلك سيؤثر على عمليات الزرقاوي بشكل كبير".
ولم يعط مايرز المزيد من التفاصيل فيما لم يشأ مسؤولون عسكريون اخرون التحدث على الفور عن ظروف عملية الاعتقال هذه.
واعلن الجيش الاميركي انه اعتقل خلال عملية مساء الاحد في غرب سجن ابو غريب، رجلين اعتبرهما "ارهابيين ملاحقين".
لكن لم يتم الاعلان عن اسمي الرجلين فيما لم يتسن لمسؤولين عسكريين التاكيد ما اذا كان احدهما هو ابو عبد العزيز.
وفي رسالة نشرت الثلاثاء على موقع انترنت اسلامي لم يشر الزرقاوي الى نكسة عسكرية لتنظيمه لكنه هاجم شيعة العراق واخذ عليهم "ولاءهم للصليبيين".