بنات جامعة الأزهر يعرضن مسرحية لكاتب يهودي

متابعة: أحمد فضل شبلول
لمسة جميلة من الفنانة هالة عامر علي

لأنه كامل زهيري سلطان الكلمة، الحاصل على جائزة مبارك في العلوم الاجتماعية هذا العام، فقد حاورته سوسن الدويك في العدد الجديد من مجلة "المحيط الثقافي" عن كلمة السلطان، فقال: إن الشعوب لا تموت بالسكتة القلبية، وإن ثورة يوليو ليست بداية التاريخ المصري، وإن الصحافة صنعت الثورة، والثورة ظلمت الصحافة، وإن هيكل ليس مفكر الثورة، وإن حرية الصحافة أمامها صراع طويل، وإن الذاكرة الوطنية كالنهر الخالد.
أما افتتاحية العدد فقد كتبها رئيس التحرير د. فتحي عبد الفتاح تحت عنوان "ملاحظات غير ديمقراطية: إعادة ترتيب ما أفسده الدهر من الحكم الفردي".
ثم يأتي ملف الأحداث الثقافية، فتكتب شيماء أحمد عن المكتبات العامة والثقافة في مصر، ويكتب عمرو يوسف عن فتاوي الإمام وعين الحقيقة، وتتابع منى عزت عبد المجيد ندوة رفع الحجاب عن العقل، وتكتب ولاء أحمد عن زيارة باولو كويليو للقاهرة، وتتناول هبة جاد يوم التراث الشعبي، بينما يحدثنا محمود أبو عيشة عن ندوة "تشيخوف نبع متجدد، ومائة عام على الرحيل"، وتتابع عزة مشالي مهرجان الرقص المسرحي الحديث، وغير ذلك من متابعات للأحداث الثقافية. العصا السحرية للإصلاح ملف العدد كان عن مشروع الإصلاح في الوطن العربي وشارك فيه كل من: د.عاطف العراقي (رؤية تنويرية للإصلاح الفكري والسياسي) د. محمد السيد سعيد (النموذج البرلماني للإصلاح الدستوري) عبد الله خليل (المبادئ العالمية لحقوق الإنسان) د. عمرو الشوبكي (التوازن بين السلطات في دستور 1954) سنية البهات (العصا السحرية للإصلاح) ويُستكمل الملف في العدد القادم.
مختار العطار يكتب عن لغة الأواني في ملف "تشكيل وتجسيد"، يعقبه د. حكمت بركات وحديث عن قاسم حسين: ساحر النحاس المطروق، ويتناول أمين الصيرفي لوحة "فتاتان" للفنان الهولندي الإنجليزي لورانس الما تاديما، وتتجول بنا زينب منهي في قاعات المعارض، ثم يحدثنا محمد حمزة عن صالون النحت الأول للخامات النبيلة، وعن شباب التشكيليين: المشكلات والطموح، تتحدث عزة أحمد مصطفى، وعن الفن البدائي تحدثنا راندة عبد الكريم، ومن باريس تكتب نجاة عبد النعيم عن معرض الفنان علي عبد الباقي الذي افتتحه عمدة فيل نف لاجرن. بنات جامعة الأزهر يعرضن مسرحية لكاتب يهودي وعن مهرجان كان 2005 يكتب سمير فريد في "باب الثقافة المرئية"، بينما تكتب غادة عبد المنعم عن مهرجان التكنولوجيا، ثم تتحدث د. وفاء كمالو عن الإبداع وسلطة الرقابة في المسرح، وتتناول لينا مظلوم موضوع الغناء في الممنوع من سيد درويش إلى الشيخ إمام، وتتجول بنا صفاء البيلي على بعض المسارح من خلال أجندة المسرح، ثم تتحدث نيللي كمال الأمير عن العرض المسرحي "هواجس من الشرق" الذي كتبه الروائي اليهودي دانيال لينزي سنة 1985، وقدمته طالبات اللغة العبرية بكلية الدراسات الإنسانية بجامعة الأزهر، ويتناول سيرة يهودي مغربي يقنعه أحد الحاخامات بالهجرة إلى إسرائيل، وهناك يكتشف زيف الادعاءات التي استند إليها هذا الحاخام فيما يتعلق بطبيعة الحياة في إسرائيل، ويدرك المهاجر أنه استبدل الذي هو أدنى بالذي هو خير.
وعلى هذا العرض المسرحي يعلق د. أسامة أبو طالب ـ رئيس البيت الفني للمسرح ـ قائلا: إن هناك ثلاث مغامرات متداخلة في العرض: المغامرة الأولى أن هذا العرض المسرحي يقدم باللغة العبرية، والمغامرة الثانية أن هذا العرض يقدم على أرض جامعة الأزهر، أما المغامرة الثالثة فهي أن من يقوم بأداء الرواية المسرحية هم فريق من البنات.
في باب المتابعات النقدية يتحدث د. محمود إسماعيل عن رواية "الشيء الآخر" للروائي سعيد سالم، ويكتب د. أيمن تعليب عن السيوطي المعاصر وتأسيس الوجدان المصري، ويقصد به الشاعر حزين عمر من خلال كتابه "ديوان القاهرة". وعن رواية "تفاحة الصحراء" للروائي محمد العشري تكتب د. نورة أحمد المالكي.
ثم يكتب أحمد أبو خنيجر عن المفهوم في الحكاية الشعبية.
وفي مجال الإبداع تنشر المجلة قصائد لحسن طلب، ود. منى حلمي، وعبد الستار سليم، وفاطمة ناعوت، وتنشر قصصا لفؤاد قنديل، ومحمد قطب، ومحمد حسين بكر، وعاطف حتاتة.
ثم متابعات للكتب الجديدة: "صورة الرئيس" لعزة عزت، وديمقراطية للقلة لمايكل بارنتي، وترجمة حصة المنيف، وعصر الصورة لشاكر عبد الحميد.
لوحة الغلاف الأمامي من إبداع الفنانة هالة عامر علي، بينما لوحة الغلاف الخلفي للفنان محمد عبد الخالق يوسف. أحمد فضل شبلول ـ الإسكندرية