كأس القارات: الأرجنتين تلاقي البرازيل في نهائي كلاسيكي

مغامرة المكسيك توقفت عند البوابات الارجنتينية

هانوفر (ألمانيا) - حطم المنتخب الارجنتيني آمال نظيره المكسيكي في بطولة كأس العالم السابعة للقارات بألمانيا اليوم الاحد بتغلبه عليه 6/5 بضربات الجزاء الترجيحية بعد انتهاء الوقتين الاصلي والاضافي بالتعادل 1/1 في مباراتهما بالدور قبل النهائي للبطولة لتتأهل الارجنتين للنهائي أمام المنتخب البرازيلي الذي حقق الفوز 3/2 على نظيره الالماني السبت.
وتستضيف مدينة فرانكفورت المباراة النهائية بين المنتخبين البرازيلي والارجنتيني يوم الاربعاء المقبل. وانحصر أمل المنتخب المكسيكي في الفوز بمباراة تحديد المركزين الثالث والرابع التي يخوضها أمام نظيره الالماني الاربعاء المقبل في مدينة لايبزج.
وكان المنتخب المكسيكي هو البادئ بالتسجيل في الدقيقة 14 من الوقت الاضافي بهدف أحرزه كارلوس سالسيدو ولم يمر سوى ست دقائق حتى أحرز لوسيانو فيجويروا هدف التعادل للمنتخب الارجنتيني وانتهى الوقت الاضافي بالتعادل 1/1 ثم نجح المنتخب الارجنتيني في تحقيق الفوز بضربات الجزاء الترجيحية.
واقترب المنتخب الارجنتيني بطل العالم لعامي 1978 و1986 خطوة جديدة من الفوز بلقب كأس القارات للمرة الثانية بعدما أحرزه في البطولة الاولى عام 1992 والتي أقيمت بالسعودية.
بدأت المباراة هادئة بين الفريقين وسيطر المنتخب الارجنتيني على مجريات اللعب في الدقائق الاولى ثم بدأ تقارب واضح بين مستوى الفريقين رغم تميز خط الدفاع المكسيكي عن دفاع الارجنتين.
وكانت أولى الهجمات الخطيرة من نصيب المنتخب المكسيكي عندما سدد لوزانو كرة زاحفة قوية من داخل منطقة الجزاء وتصدى لها الحارس الارجنتيني بيده وشتتها إلى ضربة ركنية لم تستغل وبعدها توترت أعصاب لاعبي المنتخب الارجنتيني.
وفي الدقيقة 15 أراد المنتخب الارجنتيني أن يكشر عن أنيابه ولجأ لتكثيف ضغطه الهجومي وسدد خوان ريكلمي كرة قوية من خارج منطقة الجزاء وأمسك بها الحارس المكسيكي.
وكان رد المنتخب المكسيكي في الدقيقة 24 عندما سدد زينها كرة قوية من خارج منطقة الجزاء اصطدمت بيد جيرمان لوكس حارس المرمى الارجنتيني الذي حولها إلى ضربة ركنية. كذلك سدد رافاييل ماركيز لاعب المكسيك كرة قوية في الدقيقة 33 من خارج منطقة الجزاء ومرت بجوار القائم. واتسمت الدقائق الاولى من الشوط الثاني بخشونة في اللعب من الطرفين. وفي الدقيقة 50 سدد ريكلمي كرة قوية من ضربة حرة مرت فوق عارضة المرمى المكسيكي مباشرة وبعدها توالت الهجمات الارجنتينية ولكن الدفاع المكسيكي بقي على ثباته.
وواصل زينها تألقه وفي الدقيقة 55 سدد كرة قوية من خارج منطقة الجزاء اصطدمت بالقائم الايمن لمرمى الارجنتين وبعدها أشرك ريكاردو لافولبي المدير الفني للمكسيك اللاعب لويس بيريز

مكان لوزانو.
وفي الدقيقة 66 أشرك خوسيه بيكرمان المدير الفني للارجنتين اللاعب ماكسيميليانو رودريجيز مكان جابريل ميليتو. وازدادت الخشونة في اللعب من الفريقين ففي الدقيقة 69 أصيب المكسيكي رامون موراليس بجرح في حاجبه الايسر إثر التحامه مع اللاعب الارجنتيني فابريسيو كولوتشيني واضطر لافولبي لاشراك ألبرتو ميدينا مكان موراليس.
وشهدت الدقيقة 76 خروج الارجنتيني ماريو سانتانا وحل مكانه بابلو آيمر ولم يمر سوى ثلاث دقائق حتى لفت آيمر نظر المشجعين وسدد كرة قوية لكنها مرت فوق العارضة.
وزاد التوتر بين لاعبي الفريقين في الدقائق الاخيرة وفي الثواني الاخيرة من الوقت الاصلي واجه المنتخب الارجنتيني نقصا عدديا في صفوفه بعد طرد خافيير سافيولا إثر عرقلته للمكسيكي جونزالو بينيدا ولم يمر سوى ثلاث دقائق حتى تساوى عدد لاعبي الفريقين بطرد المكسيكي رافاييل ماركيز لحصوله على الانذار الثاني.
وبعد نهاية الشوط الثاني الذي انتهى بالتعادل السلبي أيضا لعب الفريقان وقتا اضافيا وكانت أولى الهجمات الخطيرة من نصيب المكسيك عندما سدد زينها كرة قوية في الدقيقة الرابعة من داخل منطقة الجزاء وتصدى لها القائم وخرج زينها بعدها وحل محله جيراردو تورادو.
وفي الدقيقة 14 من الوقت الاضافي نجح كارلوس سالسيدو في مراوغة الارجنتيني جابريل هاينتس وسدد الكرة تجاه المرمى فاصطدمت بقدم الارجنتيني كولوتشي لتنحرف قليلا وتسكن الشباك الارجنتينية.
ولجأ المنتخب الارجنتيني لتكثيف هجماته والتي أسفرت عن هدف أحرزه لوسيانو فيجويروا في الدقيقة 20 عندما سدد الكرة من بين قدمي الحارس المكسيكي أوزوالدو سانشيز إثر ارتباك في منطقة الجزاء.
وفي الدقيقة 26 خرج فيجويروا بعد أن جدد أمل مشجعي منتخب بلاده بالهدف الذي أحرزه وحل محله لوسيانو جاليتي ولم تسفر هجمات الفريقين عن هز الشباك مجددا لينتهي الوقت الاضافي بالتعادل ويحتكم الفريقان لضربات الجزاء الترجيحية ليفوز المنتخب الارجنتيني 6/5.