مزارعو بريطانيا يحتجون على التشهير بسمعة البطاطا!

المصطلح يحمل آثارا سلبية للبطاطس برأي المحتجين

لندن - يستعد منتجو البطاطا في بريطانيا للتظاهر الاثنين امام مجلس العموم للمطالبة بسحب تعبير "كاوتش بوتيتو" من القواميس، وهو تعبير يستعمل للاشارة الى الاشخاص الذي يستلقون طوال النهار على الكنبة امام التلفاز.
وتم استيراد هذا التعبير الذي يعني حرفيا "بطاطا على الكنبة" من الولايات المتحدة واصبح التعبير المثالي لوصف اولائك المراهقين المستلقين بكسل على الكنبة لمشاهدة افلام الفيديو او ال"دي في دي" او لاكل البوشار او لالتهام البيتزا.
لكن حوالى اربعة آلاف منتج بطاطا بريطاني قرروا اثناء اجتماع في المجلس البريطاني للبطاطا ان يعترضوا على الدعاية السيئة التي تستهدف انتاجهم المفضل.
وارادوا بالتالي اسماع صوتهم اليوم الاثنين في ساحة البرلمان مقابل مجلس العموم البريطاني ومقر قاموس اوكسفورد للغة الانكليزية.
ورغبة منهم في محو الصورة السلبية المرتبطة بالبطاطا، قرر المتظاهرون اظهار فوائد البطاطا الغذائية مشددين على ان هذا الناتج قليل الدسم ويحتوي على كمية كبيرة من الفيتامين سي، مستندين في قولهم الى آراء اخصائي التغذية.
لكن مدير قاموس اوكسفورد للغة الانكليزية جون سيمسون دافع عن التعبير قائلا انه "عندما ينتقد الناس الكلمات هم ينتقدون فعليا المجتمع الذي يستعمل تلك الكلمات. والقواميس لا تكتنز الا المصطلحات التي يستعملها المجتمع".
ويضيف سيمسون ان تعبير "كاوتش بوتيتو" الذي ادرج رسميا في قاموس اكسفورد
عام 1993 ظهر للمرة الاولى في كاليفورنيا عام 1979 في مقالات لصحيفة "لوس انجلس تايمز".