حركة لعرب الاهواز تتبنى الهجمات الأخيرة في ايران

بيان التبني بث عبر الانترنت

دبي - اعلنت حركة مسلحة لعرب الاهواز (جنوب غرب ايران) تطلق على نفسها اسم "حركة النضال العربي لتحرير الاهواز"، في شريط فيديو بث على موقع في الانترنت، مسؤوليتها عن سلسلة الاعتداءات التي وقعت مؤخرا في ايران.
واعلنت المجموعة ان احد هذه الاعتداءات الذي عرض في شريط الفيديو، نفذته "كتائب الشهيد البطل محيي الدين آل ناصر"، العضو في المجموعة الذي اعدم في السادس من حزيران/يونيو 1964 في مدينة الاهواز.
وتختلف هذه الحركة عن "الجبهة الشعبية والديموقراطية لعرب الاهواز" التي نفت مؤخرا وقوفها وراء هذه الاعتداءات التي اوقعت بين ثمانية وعشرة قتلى في الاهواز وطهران.
ووقعت هذه الاعتداءات قبل ايام من الانتخابات الرئاسية.