مقتل خمسة سودانيين في تحطم طائرة في الخرطوم

لم تعرف اسباب الحادث بعد

الخرطوم - افادت مصادر ملاحية ان طائرة تابعة لشركة خاصة تحطمت لدى اقلاعها اليوم الخميس من مطار الخرطوم مما اسفر عن مقتل خمسة اشخاص وجرح 16 آخرين، بينهم اثنان في حال الخطر، بحسب حصيلة جديدة اعلنها وزير الطيران علي تميم فرتاك للصحافيين.
وكانت حصيلة سابقة لمصادر ملاحية تحدثت عن خمسة قتلى و29 جريحا من ركاب الطائرة البالغ عددهم 34.
وقال الوزير ان روسيين من افراد الطاقم اصيبا بجروح طفيفة، ولم يصب الخمسة الآخرون باي اذى.
وقال مركز الاعلام الجوي ان جميع الركاب سودانيون وان المصابين نقلوا الى مستشفيات في الخرطوم.
وقال مصدر ملاحي ان "الطائرة لم تستطع الاقلاع وتحطمت على طرف المدرج".
واوضح الوزير السوداني ان "الطيار اكتشف بعد دقيقة من الاقلاع عطلا تقنيا وحاول ان يحط بينما كانت الطائرة على ارتفاع مترين فقط. فتحطمت الطائرة وانزلقت حتى آخر المدرج فيما اشتعل محركها الايسر".
واشار الى ان فريق الاطفاء الذي وصل بعد اقل من ثلاث دقائق عمد الى اطفاء الحريق.
والطائرة تابعة لشركة مارسلاند الخاصة التي تسير رحلات داخلية، وكان من المقرر ان تقوم برحلة من الخرطوم الى الابيض (كردفان - وسط السودان) ثم الى الفاشر (غرب دارفور).