رايس: سوريا ليست بمنأى عن التغييرات في الشرق الاوسط

الضغوط تتعاظم على سوريا

واشنطن - حذرت وزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس الجمعة نظام دمشق بان سوريا ليست "بمنأى" عن التغييرات الجارية في الشرق الاوسط.
وقالت للصحافيين في واشنطن "نحن قلقون خصوصا من تصرف سوريا لناحية حدودها والدعم الذي تقدمه للارهابيين على ما يبدو على الاراضي السورية اي دعما ماليا للارهاب الذي يمكن ان يأتي من سوريا".
واضاف "حان الوقت لكي تأخذ سوريا بالاعتبار انها بكل وضوح متأخرة عما يجري في المنطقة".
واوضحت ان "الامر يتعلق بدولة، سوريا، التي بدأت بسحب قواتها من لبنان حيث كانت تتدخل مع ولادة لبنان حر، سوريا التي تدعم المعارضة الفلسطينية في وقت يحاول فيه الفلسطينيون والاسرائيليون ايجاد وسيلة للتوصل الى حل مع دولتين يخدم بكل وضوح مصالح الشعب الفلسطيني، سوريا التي تسمح بان تستعمل اراضيها لتنظيم اعتداءات على العراقيين الابرياء".
وقالت ايضا "ان الامر يتعلق بسوريا التي يجب ان تفهم انها ليست بمنأى عن التغييرات في المنطقة".
وكانت رايس طالبت وبنفس الكلمات تقريبا ايران الخميس بالكف عن الاضطلاع بدور المزعزع لاستقرار المنطقة وحذرت النظام الايراني بأنه ليس بمنأى عن "التغيرات" الجارية في الشرق الاوسط.