بوش يحث مصر على اجراء انتخابات ديمقراطية

واشنطن - من جان لوي دوبليه
بوش قدم نصائح في الديمقراطية لنظيف

شدد الرئيس الاميركي جورج بوش الاربعاء امام رئيس الحكومة المصرية احمد نظيف على ضرورة اجراء الانتخابات الرئاسية المصرية المقررة في ايلول/سبتمبر المقبل بطريقة ديموقراطية.
وقال المتحدث باسم الرئاسة الاميركية سكوت ماكليلان في ختام لقاء بين بوش ونظيف في البيت الابيض "لقد حث الرئيس مصر على المضي قدما في اجراء انتخابات حرة مع حملة (انتخابية) حقيقية وبحضور مراقبين دوليين".
من جهته قال نظيف في تصريح صحافي "لقد طلب منا العمل على ان تكون الانتخابات حرة ونزيهة".
ونقل ماكليلان عن الرئيس الاميركي اشادته بـ"المبادرة التاريخية للرئيس مبارك بالوعد باجراء انتخابات رئاسية حرة وشفافة".
وحول مسالة المراقبين الدوليين اعلن نظيف حسب ترجمة غير رسمية لكلامه بالعربية انه لم يتم التطرق الى هذه المسالة بالتفاصيل الا ان مصر تبقى مستعدة لمناقشتها.
كما التقى نظيف وزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس.
وهي اول زيارة يقوم بها رئيس حكومة مصرية الى واشنطن بمفرده لان رؤساء الحكومة المصريين كانوا لا يزورون العاصمة الاميركية الا في اطار الوفد المرافق للرئيس المصري.
وكان البرلمان المصري اقر في العاشر من ايار/مايو الماضي تعديلا دستوريا يتيح انتخاب الرئيس بالاقتراع العام مع تعدد المرشحين بدلا من قيام البرلمان باختيار رئيس يتم التصديق عليه بعدها في استفتاء شعبي.
ومن المقرر ان يعرض هذا التعديل الدستوري على الشعب المصري في استفتاء دعت المعارضة الى مقاطعته تعبيرا عن احتجاجها على ما تعتبره قيودا على مرشحي المعارضة.
وسبق ان دعا بوش في مطلع ايار/مايو الجاري الى ارسال مراقبين دوليين لمراقبة الانتخابات الرئاسية المصرية الا ان جمال مبارك امين لجنة السياسات في الحزب الوطني الحاكم والنجل الاصغر للرئيس المصري رفض الفكرة.
وابدى المتحدث باسم الخارجية الاميركية ريتشارد باوتشر بعض التحفظ على الوعود المصرية باجراء انتخابات حرة.
وقال باوتشر في مؤتمر صحافي "نحن نكتفي بالاعراب عن رغباتنا" مضيفا ان رايس تطرقت مع نظيف الى مسالة الانتخابات.
واضاف باوتشر "سنرى ما سيحصل، الا انني لا استطيع اليوم اعطاء حكم على انتخابات لن تجري الا بعد بعض الوقت".
وكان نظيف اعلن في ختام اللقاء مع بوش ان الرئيس الاميركي "عبر لنا عن دعم واضح جدا للاصلاحات الجارية في مصر وهنأنا على التقدم الاقتصادي في بلادنا وحثنا على المضي في الاصلاحات السياسية وهنأ الرئيس (المصري حسني) مبارك على التعديلات التي ادخلت على الدستور وطلب منا العمل على اجراء انتخابات حرة وعادلة".
وقال نظيف من جهة ثانية ان محادثاته مع بوش تناولت ايضا مسألة الشرق الاوسط وتسوية النزاع الاسرائيلي الفلسطيني.
واضاف "لقد استمعت الى نصائح الرئيس حول ما ينبغي القيام به. علينا ان نركز على غزة ونحن متفقون حول هذه النقطة. ونعتبر ان ثمة فرصة حقيقية في التوصل الى السلام وعلينا ان نساعد كلا من الاسرائيليين والفلسطينيين على اتخاذ الاجراءات الضرورية لتنفيذ المرحلة الاولى من العملية من اجل اعادة غزة الى الفلسطينيين".
وحسب المتحدث باسم البيت الابيض فان بوش ونظيف تطرقا الى العلاقات الاقتصادية بين البلدين مشيرا الى احتمال التوصل الى اتفاق للتبادل الحر.
واضاف المتحدث "ان الرئيس طلب من الممثل الخاص للتجارة وان رئيس الوزراء (المصري) طلب من وزير التجارة درس الشروط الضرورية للتقدم نحو هذا الهدف".

وعود نظيف

وفي وقت لاحق وعد رئيس الوزراء المصري احمد نظيف الاربعاء بأن تكون الانتخابات الرئاسية المقرر اجراؤها في مصر في ايلول/سبتمبر المقبل "حرة وعادلة"، وذلك في ختام لقاء مع الرئيس الاميركي جورج الذي اعطاه "نصائح" في هذا المجال، كما قال.
واعلن رئيس الوزراء المصري في نقاش امام مجلس العلاقات الخارجية، وهو مؤسسة مستقلة في واشنطن، "ننوي اجراء انتخابات رئاسية في ايلول/سبتمبر وستكون حرة وعادلة".
واكد نظيف ان بلاده تريد "ان تتصدر الديموقراطية في الشرق الاوسط، علما انها في الصدارة في هذه المنطقة في جميع المجالات الاخرى".
واضاف "نعتقد ان في امكاننا التوصل الى ان تكون لنا ديموقراطيتنا الخاصة التي يمكن ان يقبل بها العالم".