طلبة جامعة البصرة يضربون عن الدوام

البصرة - من نجاح محمد علي
الاوضاع الجامعية في العراق لم تستقر بعد

نظم طلبة كلية الهندسة في جامعة البصرة اضرابا عن الدوام الخميس وتجمع الطلبة المضربون امام مكتب رئيس جامعة البصرة، وانضم الى الاضراب طلبة كلية العلوم والزراعة والتربية والطب والصيدلة والادارة والاقتصاد وجامعة شط العرب تضامناً مع زملائهم طلبة كلية الهندسة.
وقدم المضربون عدة مطالب الى رئيس الجامعة لغرض انهاء الاضراب ومنها استقالة رئيس الجامعة و حل اللجان الامنية في الكليات، ومنع تدخل أي حزب بشؤون الطلبة والكليات.

كما دعا المضربون إلى رفع كل الشعارات والصور الملصقات الخاصة بالاحزاب من بنايات الكليات.
ويطالب الطلاب ايضا بمحاكمة الذين اعتدوا بالضرب على الطلبة علانية والذين ينتمون لمكتب الشهيد الصدر.
وقالت مصادر إن رئيس الجامعة رفض مطالب المضربين، ما جعل الطلبة يغلقون كل المنافذ المحيطة بمكتب رئيس الجامعة ومنعوه من الخروج، وقاموا بتحطيم سيارته.
وأوضحت هذه المصادر أن رئيس الجامعة استعان بقوات الطوارئ لتفريق المضربين عن مكتبه،وقد رفض المضربون دخول قوات الطوارئ الى مكان الاعتصام .
وقدم ممثل من مجلس محافظة البصرة الى الجامعة وسمح الطلبة له بالدخول الى مكان الاعتصام لكنهم منعوا أفراد حمايته من الدخول .
وتم تشكيل لجنة من الطلبة للتفاوض غداً الجمعة مع محافظ البصرة فيما سيستمر الاضراب لحين تنفيذ جميع المطالب .
وقالت المصادر إن جميع الكليات سينضمون اعتصاما يوم غد الجمعة في مبنى كلية الهندسة لمطالبة عميد كلية الهندسة بالاستقالة .
وتأتي هذه الاحداث في اعقاب حوادث متفرقة تشير الى تدخل بعض القوى الدينية في عمل كل المؤسسات الرسمية من المستشفيات والكليات وكافة المرافق الرسمية مما اثار استياء الكثير من الناس.